أساليب غريبة لتقوية جهازك المناعي


بالنّسبة للكثيرين من محبّي النّظافة, فإنّ اسلوب الحياة هذا بنظرهم هو السبيل الأمثل لحياة صحّية, ولكن تبيّن حديثاً أنّ العادات السّيئة كقضم الأظافر ومص الأصابع, تسهم وبشكل كبير في تقوية جهاز المناعة.

فوفقاً لدراسة حديثة نشرتها  الأكاديمية الأميركية لطب الأطفال, فإنّ عادات الطفول الشائعة مثل قضم الأظافر ومصّ الإبهام، حتى وإن استمرت في الكبر، قد تزيد من التعرض إلى الميكروبات والجراثيم، إلا أنه من حسن الحظ أنها تقلل من خطورة تنامي أمراض الحساسية مثل حمى القش والربو.

وأشارت الدراسة التي أجريت على مجموعات من الأطفال بين أعمار 5 إلى 11 عاماً، أكثر عرضة إلى البكتيريا والجراثيم التي تسهم في حمايتهم من أمراض الحساسية في المستقبل.

وأضافت الدراسة أن الأمهات اللاتي يقمن بمصّ لهايات (pacifiers) أطفالهن بغرض تنظيفها يساهمن في تجنيب صغارهن خطر التعرض للإكزيما وأزمات الربو بعد البلوغ.

وهذه الدّراسة لفتت الكثير من الأنظار نحو مفهوم الفقاعة الذي انتشر في العقد الماضي لوصف الأهالي شديدي النّظافة والذين يبقون أبناءهم بعيدين عن الميكروبات والجراثيم ممّا يضعف جهازهم المناعي بشكل كبير.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!