فريق طبي روسي يعالج طفلة سورية فقدت قدميها جراء الحرب في حلب


أعلن الفريق الطبي الروسي الذي يشرف على علاج طفلة سورية في موسكو منذ شهر حزيران/يونيو الماضي، بعد أن فقدت ساقيها جراء الحرب، أنها تعافت وسيتم نقلها إلى مركز آخر لفترة نقاهة.

ونقلت وكالة “نوفوستي” يوم الخميس 25 أغسطس/آب، عن كبير الأطباء نيكولاي فاغانوف، أنه سيتم نقل الطفلة سيدرا زعرور إلى مركز لإعادة تأهيل المرضى، وذلك بعد أن تلقت العلاج الضروري وبات بإمكانها استخدام ساقين اصطناعيتين.

وقد فقدت سديرا البالغة من العمر 10 أعوام ساقيها جراء قصف بالهاون شنه مسلحون على أحياء سكنية في مدينة حلب السورية، في 16 أبريل/نيسان الماضي.

ولبت وزارة الدفاع الروسية طلب أسرتها التي تقدمت به للعسكريين الروس المتمركزين في سوريا لمساعدة ابنتها لتلقي العلاج في روسيا، وأرسلت وزارة الدفاع الروسية الطفلة على متن طائرة نقل عسكري مجهزة بفريق طبي إلى موسكو لتلقي العلاج في بداية يونيو/حزيران.

 

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!