غواصون يرفعون قاطرة أمريكية من قعر بحر بارنتس


قام غواصو الأسطول الشمالي الروسي برفع قاطرة عربات قطار أمريكية من متن الشاحنة البحرية “توماس دونالدسون” التي غرقت في بحر بارنتس إبان الحرب العالمية الثانية.

نفذت العملية في أثناء إجراء تدريبات تكتيكية خاصة في الأسطول الشمالي الروسي بمشاركة خبراء فريق الإنقاذ والطوارئ. وشاركت في العملية أيضا غواصات صغيرة روسية متحكم فيها عن بعد من طراز ” بانتيرا” و”اوبزور”.

وشهدت عملية رفع القاطرة بضع مراحل. في المرحلة الأولى سحب من حوض الشاحنة البحرية الأمريكية مرجل يزن 30 طنا. ثم تم رفع منصة القاطرة المتألفة من 10 عجلات بوزنها الإجمالي 60 طنا. وقد سلمت القاطرة إلى متحف “كراسين” في ميناء مورمانسك الروسي الشمالي.

يذكر أن العمل على معاينة الشاحنة ورفع الآليات من على متنها يجري منذ عام 2010 حيث تم رفع دبابة “شيرمان” الأمريكية ومدفع عيار 90 ملم وجرارين .

وكانت كل تلك الآليات الحربية مخصصة للجيش السوفيتي وفقا لاتفاقية توريد الأسلحة والإمدادات لمدة 4 أعوام ( 1941 – 1945) التي وقعت بين الاتحاد السوفيتي والولايات المتحدة.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!