“داعش” يصفي أقدم مسلحي القاعدة في ديالى


أفادت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى العراقية، الجمعة 1 يوليو/حزيران، بأن داعش قتل أحد أقدم مسلحي تنظيم القاعدة في منطقة الوقف شمال شرقي مدينة بعقوبة مركز المحافظة.

وأوضحت اللجنة الأمنية أن القتيل كان يحمل لقب “سلوكي” وكان يعمل كساعي بريد لزعيم القاعدة الأسبق في العراق أبو مصعب الزرقاوي بين عامي 2005 – 2006، مشيرة إلى أن داعش أوقع القتيل في كمين بإحدى بساتين منطقة الوقف، 17 كم شمال شرق بعقوبة”

وقالت اللجنة أن مقتل “السلوكي” يأتي في إطار النزاع الداخلي بين تنظيمي “داعش” و”القاعدة”، وهو الأول من نوعه في ديالى بسبب محاولة كل طرف فرض سيطرته على حساب الطرف الآخر ومساعي القاعدة استغلال ضعف “داعش” بعد تلقيه ضربات موجعة في أغلب مناطق انتشاره، خاصة في ديالى.

وكانت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى كشفت، أمس الخميس 30 يونيو/حزيران، عن حصول اقتتال داخلي بين “القاعدة” و “داعش” في بساتين منطقة الوقف شمال شرق بعقوبة، في حادثة هي الأولى من نوعها داخل المحافظة العراقية المحاذية للحدود مع إيران والقريبة من العاصمة بغداد.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!