واشنطن: السيطرة على منبج تحرم داعش من معبر هام


أعلن مستشار للرئيس الأمريكي باراك أوباما أن السيطرة على مدينة منبج التي تحاصرها قوات مدعومة من واشنطن من شأنها أن تحرم داعش من معبر استراتيجي يربط بين معقله في الرقة وقلب أوروبا.

وقال بريت ماكغورك الموفد الخاص للرئيس أوباما لدى التحالف الدولي ضد داعش : “مدينة منبج الواقعة في ريف حلب شمالي سوريا هي المكان الذي عبر منه منفذوا هجمات باريس وبروكسل، جميعهم عبروا من هذه المنطقة”… انتقلوا من الرقة إلى منبج ومن ثم إلى العواصم التي أعدوا فيها لهجماتهم”.

وتمكنت قوات سوريا الديمقراطية الجمعة من قطع طرق الإمداد الرئيسة لداعش بدعم من طائرات التحالف الدولي الذي تقوده واشنطن، بين مناطق سيطرته في سوريا والحدود التركية، بعد تطويقها بالكامل مدينة منبج.

وأكد نشطاء قطع جميع الطرق من وإلى منبج المتصلة بمناطق أخرى تحت سيطرة التنظيم شمالا نحو جرابلس عند حدود تركيا ومن الجهة الجنوبية الشرقية نحو مدينتي الطبقة والرقة، وغربا نحو مدينة الباب، أبرز معاقل “داعش” في محافظة حلب.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!