وزير الخارجية الصيني: ما يتحمّله الفلسطينيون أكثر مما يتحمل اللاجئون


قال  وزير الخارجية الصيني، وانغ يين “ما يتحمله الفلسطينيون أكبر من مأساة اللاجئين”، مؤكدا على أن القضية الفلسطينية تتمتع بمكانة مهمة جدا في دبلوماسية بلاده.

وقال “وانغ ي”، لدى استقباله وزير الخارجية الفلسطيني، رياض المالكي، في مقر وزارة الخارجية الصينية، بالعاصمة بكين، “يتحدث أناس كثيرون عن اللاجئين وعن قضايا أخرى ساخنة، ولكن ما يتحمله الإخوة الفلسطينيون أكثر من ذلك، ونعرب عن تعاطفنا الشديد”.

وأضاف أنه “ما تزال للقضية الفلسطينية مكانة مهمة جدا في جدول أعمال الدبلوماسية الصينية”.

وكان اللقاء بين الوزيرين، عقد على هامش اللقاء الوزاري الخامس لمؤتمر “التفاعل وتدابير إجراءات الثقة في أسيا(سيكا)”، الذي ينعقد غدا الخميس، في العاصمة الصينية.

من جهته، قال المالكي، موجها حديثه لنظيره الصيني، “تعلمون تقديرنا لحجم الصداقة، والارتباط الكبير والقديم، الذي يجمع ما بين جمهورية الصين الشعبية ودولة فلسطين”.

وذكر رئيس الوزراء الفلسطيني لاحقا، في تصريح لـ”الأناضول”، إن اجتماعه مع الوزير الصيني، بحث العلاقات الثنائية بين البلدين وسبل تطويرها.

ولفت، إلى أنه أطلع نظيره الصيني على المستجدات السياسية، والميدانية وبخاصة النشاطات الاستيطانية الإسرائيلية، والتصعيد الإسرائيلي في القدس والمسجد الأقصى.

وانعقد أمس الثلاثاء، الاجتماع التحضيري للقاء الوزاري الخامس لمؤتمر(سيكا)، الذي يضم ٢٦ دولة بينها دول عربية وإسلامية، وتأسس عام ١٩٩٢ وتترأسه حاليا الصين.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!