ارتفاع حصيلة قتلى زلزال الإكوادور إلى 413


ارتفعت حصيلة قتلى الزلزال الذي ضرب الإكوادور السبت الماضي، وبلغت شدته 7.8 درجات على مقياس ريختر، إلى 413 قتيلاً.

وأفاد مسؤولون إكوادوريون في تصريحات صحفية أن الزلزال خلف 413 قتيلاً، فضلاً عن إصابة أكثر من ألفين و500 آخرين.

وذكر “ريكادرو بينا هريرا” نائب مدير قسم إدارة المعلومات والمخاطر، في بيان له، أن أولوياتهم تتمثل في مواصلة عمليات البحث والإنقاذ، وضمان الاتصالات، وتأمين الاحتياجات الغذائية ومياه الشرب للمتضررين جراء الزلزال.

من جانبه، أوضح وزير المالية “فاوستو هريرا”، أن بإمكان بلاده سحب قرض يبلغ 600 مليون دولار من البنك الأمريكي للتنمية، والبنك الدولي، وبنك التنمية لبلدان أمريكيا اللاتينية، من أجل تلافي الاضرار التي سببها الزلزال.

بدوره، أشار وزير الأمن الإكوادوري “سيزار نافاس”، إلى أن عمليات البحث والإنقاذ متواصلة بغية الوصول إلى العالقين تحت الإنقاض.

وكان نائب رئيس البلاد ” خورخيه غلاس”، قال في تصريحات صحفية، خلال زيارته مدينة “مانتا” الأكثر تضررا، أن الزلزال الأخير يعد الأكبر من نوعه منذ 1979.

وأرسلت السلطات الإكوادورية، قوات من الجيش والأمن إلى المناطق المتضررة من الزلزال للحيلولة دون وقوع عمليات نهب وسرقة.

وذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأمريكية، في بيان لها، الأحد الماضي، أن قوة الزلزال الذي استمر 40 ثانية، بلغت 7.8 درجات على مقياس ريختر، وبعمق 19 كم تحت الأرض.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!