كاتب ألماني: بوتين زرع طابوراً خامساً في أوروبا بانتظار ساعة الصفر


اتهم الكاتب والباحث الألماني بوريس رايتشوستر في كتابه الذي سيصدر الجمعة القادم بعنوان “حرب بوتين السرية” الرئيس الروسي فلادمير بوتين، بالإعداد لعمليات خاصة وسرية في أوروبا الغربية، وذلك بزراعة عملاء سريين وقوات خاصة على درجة عالية من التدريب، وفق ما نقلت صحيفة الجورنالي الإيطالية الثلاثاء.

وأكدت الصحيفة أن بوتين أشرف شخصياً على هذه الفرق التي تنتظر الإذن بالتحرك متى صدر أمر الرئيس بوتين، وأن عواصم أوروبية عدة على معرفة بأمر هذه الخلايا التي انتشرت في أكثر من دولة.

وقال الكاتب الألماني إن العشرات من قوات النخبة والفرق الخاصة الروسية ومن العملاء المدربين على يد المخابرات ينشطون في عددٍ كبير من دول أوروبا، وبإشراف من جهاز الـ”غرو” الشهير، أو المخابرات العسكرية الروسي.

وثائق
ونقلت الصحيفة أن الكاتب الذي يؤكد أنه اطلع على عشرات الوثائق السرية التي تؤكد وجود هذا المشروع، أن “هذه القوة الروسية ستكون قادرة على العمل والتحرك خلف خطوط العدو، داخل القارة الأوروبية نفسها، خاصةً على مستوى الحرب النفسية والدعائية، وتحريض الرأي العام داخل الديموقراطيات الأوروبية على حكوماته وقياداته السياسية”.

وإلى جانب التكوين في الحرب النفسية وحروب الشائعات والعلميات السوداء، تتميز “هذه الطوابير الموالية لروسيا خاصةً في ألمانيا، بالتدريب على تقنيات القتال المجرد بلا أسلحة، أحد اختصاصات القوات السرية الروسية” ويضم الطابور الخامس بحسب الباحث الألماني “ألمانيين تلقوا تدريبات خاصة في روسيا، وعادوا إلى ممارسة حياتهم العادية بشكل طبيعي، سواءً كانوا صلب قوات الشرطة، أو موظفين في إدارات وشركات حكومية وخاصة، وفي المحاكم وحتى بعض فرق النخبة مثل فرقة جي اس جي 9، أو كاي اس كاي، أبرز الفرق الخاصة في قوات الأمن الألمانية”.

سويسرا وتشيكيا
وإلى جانب ألمانيا “يوجد عددٌ كبير من المنخرطين في صفوف هذه القوات الخاصة، في سويسرا مثلاً ، في حين يوجد أكبر تجمع لهذه المجموعات في جمهورية تشيكيا”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!