جامعة تركية تخطط لتعليم اللغة التركية لـ 300 ألف طفل سوري


تخطط جامعة “بهجه شهير” التركية لإقامة دورات تعليم اللغة التركية لـ 300 ألف طفل من اللاجئين السوريين، وذلك بالتعاون مع وزارة التعليم، والبلديات، ومنظمات مجتمع مدنية.

جاء ذلك على لسان الدكتور “أولوج سوناتا” رئيس مركز دراسات الهجرة في الجامعة، في حديثه لمراسل الأناضول حول المشاريع المتعلقة باللاجئين السوريين.

وأوضح سوناتا أن ” تعلم اللغة التركية أمر لا يمكن الاستغناء عنه في مسألة اندماج اللاجئين في تركيا، كما نرغب في جعل اللغة التركية هي اللغة الثانية للأطفال اللاجئين إلى جانب لغتهم الأم العربية”.

وذكر سوناتا أنهم ينظمون دورات للمعلمين المزمع أن يتولوا مهمة تعليم أطفال اللاجئين السوريين، مبيناً أنهم سيبدؤون في أشهر الصيف بإعطاء دورات اللغة التركية لأطفال العائلات المقيمة في المدن وليس المخيمات.

وأكد سوناتا أن تعلم اللاجئين للغة التركية يحمل أهمية كبيرة، من شأنه أن يتيح لهم القيام بأنشطتهم التعليمية والاجتماعية، بعكس ذلك سيسهم في وضع عراقيل أمام حياتهم، مضيفاً ” حتى وإن انتهت الحرب في سوريا فإن 50% منهم على الأقل لن يعودوا إلى بلادهم، كما أن بعضهم بدأ يعتبر تركيا وطناً له، لذلك يمكن أن نواجه مشاكل خطيرة مستقبلاً إذا لم نقم بتعليمهم وإدماجهم في المجتمع”.

وشدد على ضرورة تطبيق “سياسة الإندماج” على نحو فعال وعاجل في تركيا، لافتاً إلى أن ذلك يقع على عاتق الدولة، والأكاديمين، والمؤسسات المدنية .

وأشار سوناتا إلى ضرورة عدم النظر إلى اللاجئين في تركيا كضيوف بعد اليوم، منوهاً بأن عدد المواليد بين اللاجئين في تركيا تجاوز 500 ألف مولود، قائلاً “لذلك ينبغي إجراء تعديلات قانونية عاجلة، ومنحهم صفة لاجئ”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!