“الأمن القومي” التركي يؤكد على أهمية توحد العالم ضد الإرهاب


أكد مجلس الأمن القومي التركي، على “أهمية التعاون والتوصل إلى رؤية مشتركة، أمام الرأي العام العالمي، حول التهديد الذي يشكله الإرهاب، الذي لا يميّز بين دولة ومكان وعرق ودين، خاصة عقب الهجمات التي شهدتها، أنقرة وإسطنبول وبروكسل، حيث استخدم الأسلوب ذاته رغم اختلاف أهداف التفجيرات”.

وأوضح بيان، صادر عن المجلس، عقب اجتماعه مساء الخميس، أن “المجتمعين بحثوا التدابير الحالية والإضافية التي ينبغي اتخاذها، من أجل مواصلة الحرب على الإرهاب بكل عزيمة وتصميم، حتى التخلص من جميع التهديدات الإرهابية”.

ولفت البيان، إلى ضرورة أن يتم تجاهل المجموعات الإرهابية (في إشارة إلى “ب ي د” الذراع السوري لمنظمة “بي كا كا” الإرهابية) في المفاوضات السورية، مؤكدًا أن “التصرفات التي تقوم بها الكيانات غير المشروعة من جانب واحد، لن تكون لها أية شرعية (في إشارة إلى إعلان الفيدرالية من قبل ب ي د).

وكانت منظمة “ب ي د” الإرهابية، قد أعلنت الخميس الماضي، “الفيدرالية”، في مناطق سيطرتها شمالي سوريا، وذلك بعد مؤتمر عقدته في مدينة رميلان، شمال الحسكة (شمال شرقي سوريا)، استمر يومين.

وشدد البيان، على ضرورة تسريع تنفيذ المقترحات التركية، التي حازت على دعم سياسي من الاتحاد الأوروبي، والتي ترمي إلى حل أزمة اللاجئين والهجرة داخل سوريا.

وجدد البيان، تأكيده على أهمية تنفيذ مقترح تركيا لإنشاء منطقة حظر جوي ومنطقة آمنة خالية من الإرهاب، من أجل إيجاد حل للأزمة في سوريا.

ولفت أن المجتمعون، تناولوا أوضاع جرحى التركمان، الذين نقلوا إلى تركيا، عقب هجمات تنظيم “داعش”، بصواريخ تحمل رؤوسًا كيميائية على منطقة “تازه خورماتو” بالعراق.

كما تناول المجتمعون الأوضاع الحالية التي تهدف لتأسيس الاستقرار في ليبيا واليمن، والتطورات في منطقتي الشرق الأوسط وشمالي أفريقيا، والعلاقات التركية معها.

من ناحية أخرى، رحب البيان بالدعم الذي يقدمه حلف شمال الأطلسي “ناتو”، للتدابير التي اتخذتها تركيا لمنع تهريب البشر في بحر إيجة.

ويبحث اجتماع مجلس الأمن القومي التركي، الذي يعقد مرة كل شهرين برئاسة رئيس البلاد، التطورات الأمنية الداخلية والخارجية، بين أعضاء الجناح السياسي للمجلس، برئاسة رئيس الوزراء، وأعضاء الجناح العسكري، برئاسة رئيس أركان الجيش، كما يشارك في الاجتماع رئيس جهاز الاستخبارات.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!