“موديز” تعدل نظرتها للقطاع المصرفي اللبناني


غيرت وكالة “موديز”، لخدمات المستثمرين، نظرتها المستقبلية للقطاع المصرفي في لبنان من “سلبية” إلى “مستقرة”، في ظل تحسن الاستقرار السياسي والنمو الاقتصادي في البلاد.

وأوضحت الوكالة أن تلك النظرة تعبر عن توقعها لكيفية تطور الكفاءة الائتمانية للمصارف في لبنان، خلال الفترة من 12-18 شهرا القادمة، التي تشملها النظرة المستقبلية.

وتوقعت “موديز”، نموا “متواضعا” في الائتمان بنسبة 6% في العام الحالي، مقارنة بالعام السابق مدفوعا بالدعم المقدم من جانب البنك المركزي اللبناني.

وقالت الوكالة في تقريرها، إنه من المرجح استمرار المصارف اللبنانية في اجتذاب الودائع من العملاء، ما سيمكن القطاع المصرفي من تمويل كل من: القطاع الخاص، والعجز الحكومي، الذي تتوقعه “موديز” عند 9% من الناتج المحلي الإجمالي في عامي 2017 و2018.

وفي أغسطس/آب الماضي، خفضت “موديز” تصنيف لبنان الائتماني إلى (B3) من (B2) مع تغيير نظرتها المستقبلية إلى “مستقرة”.

وأضاف التقرير أن دعم الحكومة اللبنانية للبنوك المحلية سيظل “قويا”، لأنه يعتمد على النظام المصرفي في تمويل الجزء الأكبر من احتياجاته التمويلية.

وتتوقع “موديز”، نمو إجمالي الناتج المحلي الحقيقي اللبناني بنسبة 2.8% في العام الجاري، و3% في 2018، بزيادة من 1.8% في 2016. وأرجعت الوكالة تلك التوقعات إلى التداعيات الإيجابية لحالة الاستقرار السياسي في لبنان.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!