مرحلة رابعة في مشروع دبي للطاقة الشمسية


أعلنت حكومة إمارة دبي ترسية عقد تنفيذ مرحلة رابعة في مشروعها للطاقة الشمسية على تحالف يضم شركتين سعودية وصينية وبتكلفة بلغت أكثر من 3.8 مليارات دولار.

وقال المكتب الإعلامي للحكومة في بيان إن “أكوا باور” السعودية و”شنغهاي إلكتريك” الصينية فازتا بالعقد الذي بلغت قيمته بالعملة المحلية 14.2 مليار درهم.

والمرحلة الرابعة هذه هي الأخيرة ضمن مشروع “مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية” الذي من المفترض أن يكون قادرا على إنتاج نحو ألف ميغاواط بحلول 2020، ونحو خمسة آلاف ميغاواط بحلول 2030.

وسيتم ضمن هذه المرحلة بناء محطة بقدرة تبلغ 700 ميغاواط، يجري تدشينها على مراحل بدءا من الربع الأخير من عام 2020، حسب البيان الرسمي.

ووفقا للمكتب الإعلامي لحكومة دبي، يجري حاليا العمل على إتمام ترتيبات التمويل للمشروع، مشيرا إلى أن الحكومة نجحت في ضمان “أقل سعر تكلفة للطاقة بلغ 7.3 سنتات أميركية للكيلوواط ساعة”.

ونفذت المرحلة الأولى من المشروع في 2013 وشملت 152 ألفا من الألواح الشمسية الكهروضوئية بطاقة 13 ميغاواط، بينما افتتحت المرحلة الثانية في آذار/مارس الماضي بقدرة تبلغ 200 ميغاواط.

وتعمل دبي على زيادة مساهمة الطاقة النظيفة في مجمل استهلاكها للطاقة، وتطمح إلى أن تصبح هذه النسبة 75 بالمئة بحلول 2050.

وتقع الإمارات وباقي دول الخليج العربية في واحدة من أكثر مناطق العالم تعرضا للشمس لكنها لا تزال بعيدة عن المراتب الأولى في إنتاج الطاقة الشمسية.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!