اول مباراة رسمية لغوتسه السبت بعد أشهر الغياب بسبب مشاكل صحية


أقر المهاجم الدولي الالماني ماريو غوتسه ان الاضطراب في الايض الذي أبعده أشهرا عن الملاعب، بات “جزءا من حياتي”، مع استعداده لخوضه السبت مباراته الأولى بعد غياب طويل.

ويلاقي غوتسه (25 عاما) وفريقه بوروسيا دورتموند بطل كأس ألمانيا في كرة القدم، نادي بايرن ميونيخ بطل الدوري، في مباراة الكأس السوبر الالمانية السبت، والتي تجمع سنويا بطلي الدوري والكأس.

وغاب غوتسه عن الملاعب بشكل نهائي منذ شباط/فبراير، وعاود التمارين تدريجا مع ناديه في الأسابيع الماضية، ومن المقرر ان يشارك غدا في أول مباراة رسمية له منذ ابتعاده.

وقال اللاعب في تصريحات نقلتها مجلة “كيكر” الالمانية “شعوري جيد. يمكنني المشاركة في المنافسة الرياضية على مستوى عال مجددا، الا انني لا زلت أخضع للعلاج وأتناول الأدوية”.

أضاف “لدى الجميع نقاط قوة وضعف، ومشكلة الايض باتت جزءا من حياتي حاليا (…) أنا سعيد لمجرد العودة والقيام بما أحب”.

وأقر المهاجم الذي سجل هدف الفوز لمنتخب بلاده في مرمى الارجنتين (1-صفر) في نهائي كأس العالم 2014، انه سيحتاج الى بعض الوقت للعودة الى مستواه المعهود بعد الغياب.

وقال “لن أعود الى مستواي بنسبة 100 بالمئة بعد خمسة أشهر من العلاج (…) سأحتاج الى مباريات وتمارين لأجد ايقاعي مجددا. هذا واضح بالنسبة إلي، وآمل في ان يكون واضحا بالنسبة الى الجميع”.

وبرز غوتسه مع المنتخب الالماني في سن مبكرة نسبيا، الا ان مكانه ضمن التشكيلة التي ستتولى الدفاع عن اللقب العالمي في روسيا 2018، ليس مضمونا.

فخلال الأعوام الماضية، خاض اللاعب ثلاثة مواسم مخيبة مع بايرن ميونيخ ولم يجد مكانه في التشكيلة الرئيسية لمدربه الاسباني (السابق) جوسيب غوارديولا، الى ان اختار العودة الى بوروسيا دورتموند في صيف 2016. وبينما كان من المرجح ان تساهم هذه العودة في استعادة غوتسه لبريقه بعدما ساهم في قيادة دورتموند للقب الدوري الالماني عامي 2011 و2012، عانى اللاعب لاستعادة لمسته بداية الموسم المنصرم، قبل ان يضطر الى الابتعاد بسبب مشاكله الصحية.

وأشار غوتسه الى انه اختبر أياما صعبة بعد تشخيص حالته.

وقال “بداية كان الامر صعبا بالنسبة إلي، تقبل فكرة عدم القدرة على اللعب على رغم انني لا أعاني من إصابة خطرة (…) الا ان ذلك منحني الوقت لتركيز جهودي نحو الموسم المقبل واللعب مجددا”.

أضاف “هذا أكثر ما كنت أتطلع اليه” طوال الأشهر الماضية.

ورأى غوتسه ان مباراة الكأس السوبر ستكون فرصة مناسبة للفت نظر مدرب المنتخب يواكيم لوف قبيل كأس العالم السنة المقبلة.

واعتبر ان هدفه الحاسم في نهائي مونديال 2014 “كان حدثا رائعا، الا انه لن يكون مكافأة” لضمان الاستدعاء الى التشكيلة، مضيفا الأفضل فقط سيشاركون في كأس العالم، وعلى لوف ان يقرر”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!