سامسونغ تسعى لاستعادة المعادن النادرة من أحد هواتفها


كشفت شركة سامسونغ إلكترونيكس الثلاثاء أنها تعتزم استعادة 157 طنا من المعادن النادرة من هواتف غالاكسي نوت 7 الذكية التي سحبتها من السوق وذلك للحد من الأثر البيئي للأجهزة المعرضة للاشتعال.

وقالت الشركة في بيان إنها تعتزم أيضا إعادة استخدام مكونات مثل كاميرا الهاتف والرقائق والشاشات كقطع غيار للأجهزة التي أرسلت للصيانة أو ستبيعها.

وستستعيد سامسونغ معادن مثل الكوبالت والنحاس والذهب والفضة من المكونات التي لن تستخدم مرة أخرى، حسب البيان.

وتحاول أكبر شركة مصنعة للهواتف الذكية في العالم التغلب على آثار وتبعات سحب هواتف نوت 7 العام الماضي بسبب مخاوف متعلقة بالسلامة وهو ما أفقد الشركة أرباحا تشغيلية بلغت 5.4 مليارات دولار.

وكانت منظمات مدافعة عن البيئة دعت الشركة إلى إعادة تدوير أو استعادة المعادن النادرة من الأجهزة.

المصدر: رويترز

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!