مقتل مشتبه به خلال عملية دهم على صلة باعتداءات باريس في بروكسل


 

 

قتل شخص يعتقد ان له صلة بالجهاديين مساء الثلاثاء في بروكسل خلال عملية للشرطة البلجيكية والفرنسية ضمن اطار التحقيقات في اعتداءات باريس، بعد ان فتح مسلحون النار واصابة اربعة شرطيين بجروح، وفقا للنيابة العامة الفدرالية.
ولم تحدد هوية القتيل لكن المحققين قالوا انه ليس صلاح عبد السلام المشتبه به الرئيسي في اعتداءات تشرين الثاني/نوفمبر التي اوقعت 130 قتيلا في باريس وهرب الى بروكسل بعدها.
وقال المحققون ان رجال الشرطة تعرضوا لاطلاق النار اثناء قيامهم بتفتيش منزل في حي فورست في جنوب العاصمة وتبعت ذلك اشتباكات بالرصاص قتل خلالها مشتبه به.
وقال المتحدث باسم النيابة الفدرالية اريك فان در سبت لفرانس برس “تعرضت الشرطة لاطلاق النار”، اضاف ان عملية التفيش كانت على صلة “بالتحقيقات في اعتداءات باريس”.
ونقلت وكالة الانباء البلجيكية عنه لاحقا قوله ان “تم العثور على جثة خلال تفتيش منزل… لم يتم تحديد هويتها ولكنها ليست لصلاح عبد السلام”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!