تحقيق في حادث سير ‘تسببت به’ فينوس ويليامز


تحقق شرطة فلوريدا في حادث سير وقع في التاسع من حزيران/ يونيو، كانت نجمة التنس فينوس ويليامز (37 عاما) أحد أطرافه. وقضى على إثره أحد ركاب السيارة الأخرى جيروم بارسون (78 عاما) بعده بأسبوعين، بينما أصيبت زوجته التي كانت تقود السيارة.

ووفقا لتقرير للشرطة اطلعت عليه وسائل إعلام أميركية مساء الخميس، فإن ويليامز “كانت هي الطرف المخطئ” في هذا الحادث، إلا أن الشرطة لم توجه لها اتهاما بعد.

وقالت لاعبة التنس للمحققين إنها لم تر السيارة التي اصطدمت بها أثناء توقفها في ازدحام مروري. وذكر تقرير الشرطة أنه كان لسيارة بارسون أولوية المرور.

ولم تكن ويليامز تحت تأثير الكحول أو المخدرات أثناء الحادث.

وقال محامي ويليامز، مالكولم كننغهام، في بيان إن “فينوس تتقدم بتعازيها للعائلة”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!