إسرائيل تصدّق على إقامة مستوطنة جديدة وسط الضفة الغربية


صدّقت السلطات الإسرائيلية اليوم الثلاثاء على إقامة مستوطنة إسرائيلية جديدة وسط الضفة الغربية.

وقالت “المحطة السابعة” التابعة للمستوطنين على موقعها الإلكتروني: “صدّق المجلس الأعلى للتخطيط التابع للإدارة المدنية (في الضفة الغربية) اليوم الثلاثاء، على خطة إقامة تجمع سكني سيطلق عليه (أميخاي)”.

ولفتت إلى أن المستوطنة الجديدة ستستوعب عشرات المستوطنين الذين تم إخلاؤهم في شهر فبراير / شباط الماضي من البؤرة الاستيطانية “عامونة” وسط الضفة الغربية.

وكانت المحكمة العليا الإسرائيلية (أعلى هيئة قضائية في إسرائيل) قد أوعزت بإخلاء المستوطنين من البؤرة الاستيطانية “عامونة”، بعد ثبوت إقامتها على أراض فلسطينية خاصة. إلا أن الحكومة الإسرائيلية قررت لاحقا إقامة مستوطنة بديلة للمستوطنين.

وقالت حركة “السلام الآن” الإسرائيلية المناهضة للاستيطان، في تقرير وصلت نسخة منه لوكالة الأناضول الأسبوع الماضي، إن المستوطنة الجديدة ستضم 102 وحدة استيطانية.

وأضافت: “صدّقت الحكومة على إقامة (أميخاي) في 30 مارس / آذار، تعويضا لنحو 41 عائلة استيطانية تم إخلاؤها من البؤرة الاستيطانية عامونة، وستعادل مساحتها 2.5 ضعف مساحة البؤرة التي تم إخلاؤها وستشمل 102 وحدة سكنية”.

ويطالب الفلسطينيون بوقف الاستيطان الإسرائيلي في الأراضي الفلسطينية، ولكن الحكومة الإسرائيلية ترفض هذه الدعوات.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!