مصر.. إلغاء حكم بالسجن المؤبد على مرشد الإخوان في “أعمال عنف”


ألغت أعلى محكمة للطعون بمصر، اليوم الثلاثاء، حكماً بالسجن المؤبد (25 عاماً) بحق محمد بديع، مرشد جماعة الإخوان المسلمين، و49 آخرين حصلوا على أحكام سجن لمدد متفاوتة؛ إثر إدانتهم في “أعمال عنف” مزعومة، شرقي البلاد، وفق مصدر قضائي.

وقال المصدر  ، إن “محكمة النقض قضت بقبول طعن بديع، و49 آخرين بينهم محمد البلتاجي القيادي بجماعة الإخوان، وإعادة محاكمتهم من جديد”.

كانت النيابة العامة وجهت للمتهمين في القضية تهما بـ”التحريض على العنف، ومحاولة استهداف قسم شرطة العرب في 16 أغسطس/آب 2013″، وهو ما نفاه المتهمون ودفاعهم خلال جلسات المحاكمة.

وفي 22 أغسطس/آب 2015، قضت محكمة جنايات بورسعيد (شرق) بالسجن المؤبد على 95 متهما (76 غيابيا و19 حضوريا بينهم بديع)، وعاقبت 28 متهما (حضوريا) بالسجن 10 أعوام، والبراءة لـ 68 متهما في تلك القضية.

وقدم الطعن في القضية، المتهمون الذين أدينوا حضوريا وعددهم 47، إضافة إلى 3 متهمين آخرين أدينوا غيابياً بالسجن المؤبد قبل أن يتم القبض عليهم.

ووفق القانون المصري لا يحق للمتهمين المدانيين غيابيا نقض الحكم الصادر بحقهم إلا إذا سلموا أنفسهم للسلطات أو تم إلقاء القبض عليهم.

ووفق القرار الصادر اليوم، من المقرر أن تحدد محكمة النقض دائرة أخرى من محاكم الجنايات غير تلك التي أصدرت الحكم السابق لنظر القضية من جديد. وسيكون الحكم الصادر عن تلك المحكمة قابل لطعن أخير، وفي تلك الحالة تتولى محكمة النقض بنفسها نظر القضية.

ومنذ الإطاحة بـ محمد مرسي، أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا في 3 يوليو/تموز 2013، تتهم السلطات الحالية قيادات جماعة الإخوان وأفرادها بـ”التحريض على العنف والإرهاب”، في حين تؤكد جماعة الإخوان مرارا إن نهجها سلمي في الاحتجاج على ما تعتبره “انقلاباً عسكرياً” على مرسي.

وبديع هو المرشد العام الثامن لجماعة الإخوان، وتولى منصبه في 16 يناير/كانون ثان 2010، خلفاً لمهدي عاكف، وهو كذلك أستاذ في علم الأمراض بكلية الطب البيطري في جامعة بني سويف (وسط)، وتم القبض عليه في أغسطس/آب 2013 من شقة بمدينة نصر شرقي القاهرة.

ويحاكم الرجل في أكثر من 40 قضية موزعة على 8 محافظات مصرية، حصل في بعضها على أحكام بالسجن لمدد متفاوتة، بينها حكم نهائي بالسجن 25 عاما في إحدى القضايا، وأحكام غير نهائية بالإعدام في قضايا أخرى، لكن تلك الأحكام تم إلغاؤها وإعادة المحاكمة فيها، وفق مراسل الأناضول.‎

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!