اصابة الداعية الاسلامي السعودي عائض القرني في هجوم مسلح في الفيليبين


  اصيب الداعية الاسلامي السعودي عائض القرني بجروح بعد ان فتح مسلح عليه النار في مدينة جنوب الفيليبين بحسب الشرطة التي افادت ان قوات الامن قتلت المهاجم. وذكرت هيلين غالفيز المتحدثة باسم الشرطة المحلية ان القرني يتلقى العلاج في المستشفى، الا ان اصابته ليست خطيرة بعد ان تعرض لاطلاق النار في مدينة زامبوانغا الجنوبية. وقالت  لوكالة فرانس برس ان القرني “خرج من مرحلة الخطر”. واضافت ان شخصا اخر كان يرافق القرني اصيب بجروح. الا انها رفضت الكشف عن مزيد من التفاصيل حول وقت وقوع الحادث، واكتفت بالقول “لقد قتلنا المهاجم”. وتصف وسائل الاعلام السعودية القرني بانه داعية اسلامي بارز. ولديه اكثر من 12 مليون متابع على تويتر. وفي كتابه “صحوة الاسلام” وصف الكاتب الاكاديمي الفرنسي ستيفان لاكروا القرني بانه واحد من “اشهر الدعاة” السعوديين. وزامبوانغا هي واحدة من اكبر مدن جنوب الفيليبين وتشهد منذ عقود تمردا انفصاليا تشنه الاقلية المسلمة في البلد الذي تدين غالبية سكانه بالمسيحية. ويعيش في المدينة خليط من المسيحيين والمسلميين وشهدت هجمات متكررة من جماعات اسلامية محلية.  

Author: Jad Ayash

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!