عقار جديد يعالج مرضى التصلب الجانبي الضموري


وافقت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) اليوم السبت، على عقار جديد لعلاج مرضى التصلب الجانبي الضموري (ALS) وهو مرض عصبي سريع ونادر يتسبب في هلاك وموت الخلايا العصبية الحركية تدريجيا.

وأوضحت الهيئة، في بيان تلقت الأناضول نسخة منه، أن العقار الجديد يطلق عليه “راديكافا” (Radicava) وهو أول علاج جديد توافق عليه الهيئة لعلاج التصلب الجانبي الضموري منذ سنوات عديدة.

ويتم تناول العقار الجديد عبر جرعات يومية لمدة 14 يومًا، تليها فترة توقف لمدة 14 يومًا، ثم تليها دورات علاج لاحقة بنفس المسار.

وجاء الموافقة على العقار الجديد، بعد إجراء تجربة سريرية لمدة 6 أشهر أجريت في اليابان على 137 مريضًا بالتصلب الجانبي الضموري.

ووجد الباحثون أن المرضى الذين تناولوا عقار “راديكافا” شهدوا تحسنًا فى حالتهم الصحية، بالمقارنة مع نظرائهم الذين تلقوا دواءً وهميًا.

ويبلغ عدد مرضى التصلب الجانبي الضموري حوالي 12 ألف شخص في الولايات المتحدة وحدها، ومع تقدم المرض، يبدأ المريض بفقدان القدرة على المشي والتحدث والبلع والتنفس ومع مرور الوقت تفقد الأعصاب القدرة على تحريك عضلات معينة؛ ما يسبب الضعف ثم الشلل.

وهيئة الغذاء والدواء الأمريكية، هي وكالة تابعة لوزارة الولايات المتحدة لخدمات الصحة وحقوق الإنسان، ومسؤولة عن حماية وتعزيز الصحة العامة من خلال التنظيم والإشراف على سلامة الأغذية، ومنتجات التبغ، والمكملات الغذائية، والعقاقير الطبية والأدوية المباعة واللقاحات والمستحضرات الصيدلانية البيولوجية، وعمليات نقل الدم والأجهزة الطبية الباعثة للأشعة الكهرومغناطيسية (ERED)، والمنتجات البيطرية ومستحضرات التجميل.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!