الناتو لا يعلق على نبأ قصف التحالف لمستودع مواد سامة بدير الزور


امتنع حلف شمال الأطلسي عن التعليق على معطيات الجيش السوري حول توجيه التحالف الدولي ضربة إلى مستودع مواد سامة يعود لتنظيم “داعش” الإرهابي في محافظة دير الزور .

وقال مصدر في الناتو لوكالة “نوفوستي” الروسية إنه “لا وجود للناتو في سوريا. والرجاء التوجه إلى واشنطن بشأن المعلومات حول العمليات الجوية الأمريكية في سوريا”.

وكانت القيادة العامة للجيش السوري قد أعلنت في وقت سابق أن طيران التحالف الدولي استهدف أمس مقرا لتنظيم “داعش” الإرهابي في قرية حطلة شرق دير الزور، ما أدى لانفجار مستودع ضخم يحتوي على كمية كبيرة من المواد السامة.

من جانبه علق رئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي فيكتور أوزيروف على هذه الأنباء قائلا إن ذلك “يؤكد مرة أخرى ما كانت تقوله روسيا أكثر من مرة، وهو أن مسلحين في سوريا يمتلكون أسلحة دمار شامل”.

وأضاف أن الولايات المتحدة الآن في وضع حرج لأنها بحاجة إلى توضيح موضوع امتلاك المسلحين للأسلحة الكيميائية التي اتهمت دمشق باستخدامها.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!