الشرطة تفتح النار على المتظاهرين في عاصمة باراغواي


قتل رجال الشرطة شخصا في مبنى أحد الأحزاب في أسونسيون عاصمة باراغواي خلال التصدي لاحتجاجات ضد تعديل على الدستور يسمح للرئيس الحالى هوراسيو كارتيس بالترشح لفترة رئاسية ثانية.

وأعلن رئيس حزب  (PLRA) الليبرالي الراديكالي ايفرين أليغري في حديث نقلته وكالة EFE  أن الشرطة اقتحمت بشكل بربري مقر الحزب وسط العاصمة وأطلقت الرصاص على المتظاهرين داخل المبنى ما أدى إلى مقتل شاب وإصابة آخرين بجروح خطيرة.

وشهدت باراغواي موجة عنيفة من الاضطرابات غداة موافقة 25 عضوا في مجلس الشيوخ على التعديل الدستوري المذكور. وأحرق المتظاهرون مبنى الكونغرس في العاصمة واستخدمت الشرطة لتفريقهم الرصاص المطاطي وخراطيم المياه. ونتيجة لأعمال الشغب هذه أصيب 28 شخصا من بينهم أحد نواب البرلمان.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!