أدنى مستوى للدولار في 4 أشهر


تراجع الدولار إلى أدنى مستوياته في أربعة أشهر أمام سلة من العملات، مع تنامي المخاوف في شأن زيادة الإنفاق العالمي في الولايات المتحدة في ظل إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، بعدما فشل في تمرير مشروع قانون لإصلاح نظام الرعاية الصحية.

وتراجع مؤشر الدولار 0.5 في المئة إلى 99.038، وهو أقل مستوياته منذ ما بعد انتخاب ترامب بثلاثة أيام في تشرين الثاني (نوفمبر) الماضي. وهبط الدولار أمام العملة اليابانية أكثر من 1 في المئة إلى 110.15 ين، وهو أقل مستوياته منذ 18 تشرين الثاني، قبل أن يسجل 110.20 ين، في حين سجل الفرنك السويسري، وهو من عملات الملاذ الآمن أيضاً، أعلى مستوياته في 4 أشهر ونصف شهر، وبلغ اليورو 1.0874 دولار، أعلى مستوياته منذ 8 كانون الأول (ديسمبر) الماضي، في حين سجل الجنيه الإسترليني أعلى مستوياته في 7 أسابيع عند 1.2580 دولار.

وارتفع الذهب أكثر من 1 في المئة بعد إخفاق ترامب في تمرير مشروع قانون لإصلاح نظام الرعاية الصحية نهاية الأسبوع الماضي.

وزاد سعر الذهب في التعاملات الفورية 1.1 في المئة إلى 1257.08 دولار للأونصة، بعدما سجل أقل مستوياته في شهر عند 1259.14 دولار. وفي التعاملات الآجلة تسليم نيسان (أبريل) في الولايات المتحدة، صعد الذهب 8.60 دولار إلى 1257.10 دولار. وارتفع سعر الفضة 0.9 في المئة إلى 17.91 دولار، والبلاتين 1.5 في المئة إلى 975 دولاراً، بينما تراجع البلاديوم 0.4 في المئة إلى 806.18 دولار.

وهبطت الأسهم الأوروبية أمس متأثرة بخسائر شركات التعدين والبنوك بعد فشل الرئيس الأميركي دونالد ترامب في تمرير مشروع قانون للرعاية الصحية مما أثار القلق في شأن قدرته على تنفيذ خططه للتحفيز المالي.

ونزل مؤشر «ستوكس 600» لأسهم الشركات الأوروبية 0.7 في المئة بينما فقد مؤشر «فايننشال تايمز» 100 البريطاني 0.8 في المئة.

وتصــدر مؤشر الموارد الأســـاسية قـــائمة القطاعات الخاسرة بانخفاض نســـبته اثنين في المئة مسجلا أقل مستوى في أسبوعين مع تراجع أسعار النحاس عقب انتكاسة مشروع الرعاية الصحية لإدارة ترامب بينما نزل مؤشر البنوك 1.3 في المئة. وتراجع مؤشرا «كاك 40» الفرنسي و «داكس» الألماني 0.9 في المئة.

وانخفض مؤشر «نيكاي» القياسي لأسهم الشركات اليابانية الكبرى 1.4 في المئة في ختام التعاملات ليستقر عند أدنى مستوى في ستة أسابيع ويعمق خسارة الأسبوع الماضي التي بلغت 1.3 في المئة بفعل ضغوط ناشئة عن صعود الين. وهبط الدولار إلى أدنى مستوياته منذ تشرين الثاني (نوفمبر) في مقابل الملاذ الآمن الين بعد فشل مشروع ترامب الخاص بإصلاح الرعاية الصحية.

وأنهى مؤشر «نيكاي» القياسي تعاملاته عند 18985.59 نقطة وهو أدنى مستوياته منذ 9 شباط (فبراير) لتصل خسائره منذ بداية الشهر إلى 0.7 في المئة. وهبط مؤشر «توبكس» الأوسع نطاقاً 1.3 في المئة إلى 1524.39 نقطة كما تراجع مؤشر «جيه بي إكس – نيكاي 400» بنسبة 1.3 في المئة إلى 13628.67 نقطة.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!