“مولي بي” موقوفة في بلجيكا..


أعلنت النيابة الفيديرالية البلجيكية أن امرأة “يشتبه بأنها ساعدت أشخاصا كانوا يعتزمون تنفيذ اعتداء في اوروبا”، أوقفت في بلجيكا، وأن السلطات وجهت إليها تهمة “المشاركة في نشاطات مجموعة إرهابية”.

وقالت في بيان أن البلجيكية التي تبلغ 24 عاما، أوقفت خلال عملية تفتيش ليل الثلاثاء-الأربعاء في منطقة الفلاندر الشرقية غرب بلجيكا. واشارت الى ان “التحقيق كشف أن المرأة قدمت المساعدة الى أشخاص كانوا يعتزمون تنفيذ هجوم في أوروبا”.

لكن النيابة رفضت اعطاء تفاصيل عن اي شركاء محتملين، او البلد الذي كان سيستهدف بالهجوم. واكتفت بالاشارة الى المتهمة باسم “مولي بي”. وقالت انها تتحدر من مدينة فيفلغيم الفلمنكية غرب البلاد، والتي تبعد نحو 30 كيلومترا عن ليل شمال فرنسا.

وافادت انه “لم يتم العثور على أي سلاح او متفجرات” في اطار التحقيق “المستقل تماما عن التحقيقات المتعلقة باعتداءات باريس في 13 تشرين الثاني 2015، او اعتداءات بروكسيل/ زافنتيم في 22 آذار 2016”. واشارت الى ان المتهمة هي الوحيدة التي مثلت امام القضاء في اطار هذه القضية، قائلة ان “قاضي التحقيق قرر وضع المرأة قيد التوقيف الاحترازي. وتم اتهامها بالمشاركة في نشاطات مجموعة ارهابية”.

ولا تزال بلجيكا في حالة تعبئة مع اقتراب موعد الذكرى السنوية الاولى لاعتداءات 22 آذار 2016 في مطار العاصمة ومحطة للمترو، والتي اوقعت 32 قتيلا واصيب مئات بجروح.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!