أمّ في الثالثة والسبعين… أنجبت لأول مرة فتأثرت صحتها!


بعد 46 سنة من الزواج، خضعت دالجيندر كور (73 سنة) وزوجها موهيندر سينغ غيل (80 سنة) لتلقيح اصطناعي، تمكّنت من خلاله الإنجاب لأول مرّة. ولكنّها رغم فرحتها الكبيرة بمولودها الجديد، كانت هذه الفترة أصعب فترة في حياتها. إذ عانت دالجيندر من ارتفاع ضغط الدم وضعف في المفاصل، وفق ما ذكر موقع “مترو” البريطاني.
أكّد مدير عيادة الخصوبة، أنوراغ بيشنوي، أنّه حاول في بادئ الأمر تجنّب حالة الزوجين لسنهما المتقدّم وضعف جسدهما، إلّا أنّ التقارير الطبية كانت طبيعية ممّا دفعه لإجراء التلقيح. ومنذ أن أنجبت، تعبت دالجيندر كثيراً وكانت شديدة القلق حيال طفلتها لأنّها لا تستطيع أن تقدّم لها الرعاية الكافية.
أشارت دالجيندر إلى أنّ الطفل ضعيف جداّ لأنّها لم تطعمه بشكل صحيح، فهي توقفت عن إرضاعه في الشهر الثالث. وقد رفض الطبيب إعطاءه أي دواء، وتركه ليكسب الوزن بطريقة طبيعية. ورغم كلّ ما مرّت به من مشاكل صحية، أكدّت الأم أنّها لا تندم على التلقيح.

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!