يوفنتوس يسعى للاقتراب أكثر من اللقب


تبدو الفرصة سانحة أمام يوفي للاقتراب من لقبه السادس على التوالي عندما يواجه ضيفه امبولي السبت، لاسيما أن ملاحقه الأبرز روما يخوض الأحد اختبارا صعبا في ضيافة انتر في المرحلة 26 من الدوري الإيطالي.

ويدخل يوفنتوس مباراته مع امبولي القابع في المركز السابع عشر لكن بفارق 8 نقاط عن منطقة الخطر، بمعنويات مرتفعة بعد الفوز الثمين الذي حققه الأربعاء في معقل بورتو البرتغالي في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وسيواجه يوفنتوس امبولي السبت وهو يستعد للمواجهة التي تنتظره الثلاثاء ضد ضيفه القوي نابولي في ذهاب الدور نصف النهائي من مسابقة الكأس التي يحمل لقبها.

ومن المرجح أن يعود بونوتشي، الذي غاب عن مباراة بورتو  (2-صفر) وتابع المواجهة من المدرجات، إلى التشكيلة أمام امبولي.

وخسر امبولي مواجهاته الست الأخيرة مع “السيدة العجوز” ولم يفز على منافسه العملاق في أي من المواجهات الـ16 السابقة التي جمعتهما في الدوري، وحقق فوزاً واحداً عليه في الكأس من أصل مباراتين بينهما في موسم 2007-2008 (فاز امبولي ذهابا 2-1 ويوفنتوس إيابا 5-3).

 

نابولي أمام مفترق طرق  

وفي ظل الفارق المريح ليوفنتوس في الصدارة، يبدو الصراع محتدما على المركز الثاني المؤهل مباشرة إلى دوري الأبطال بين روما ونابولي الذي يخوض السبت أيضا مباراة صعبة على أرضه ضد اتالانتا، صاحب المركز الخامس الذي لم يذق طعم الهزيمة سوى مرة واحدة في المراحل التسع الأخيرة ما جعله يقف على المستوى نفسه مع انتر ميلان الرابع وعلى بعد 6 نقاط عن مضيفه الجنوبي.

وستكون الأيام المقبلة مصيرية بالنسبة إلى موسم نابولي ومدربه ماوريتسيو ساري، لأنه سيلتقي يوفنتوس الثلاثاء على أرض الأخير في ذهاب نصف نهائي مسابقة الكأس، ثم ينتقل إلى العاصمة حيث يخوض السبت المقبل مباراة مرتقبة مع مضيفه ومنافسه على الوصافة روما.

ويعود فريق ساري بعدها بأربعة أيام إلى ملعبه “سان باولو” حيث يتواجه مع العملاق الإسباني ريال مدريد حامل اللقب في إياب الدور الثاني من دوري أبطال أوروبا في اختبار صعب جدا لاسيما بعد خسارته ذهابا بنتيجة 1-3.

مواجهة شائكة

وعلى ملعب “جوسيبي مياتزا”، يأمل انتر الذي ودع الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ” من دور المجموعات وخرج من ربع النهائي الكأس المحلية على يد لاتسيو، أن يواصل الصحوة التي حققها في المراحل الأخيرة (9 انتصارات وهزيمة واحدة في 10 مباريات) للحفاظ على حظوظه بالمنافسة على المشاركة في دوري الأبطال الموسم المقبل.

ويعول انتر على عامل الأرض لكي يتخطى روما الثاني الذي يتقدم عليه بفارق 8 نقاط، إلا أن المهمة لن تكون سهلة ضد فريق المدرب لوتشيانو سباليتي الذي يتواجه الأربعاء المقبل مع جاره اللدود لاتسيو في ذهاب نصف نهائي مسابقة الكأس المحلية.

ويدرك روما أن الخطأ ممنوع أمام انتر لاسيما أنه سيواجه نابولي في المرحلة المقبلة.

وفي المباريات الأخرى، يلعب الأحد باليرمو مع سمبدوريا، وكييفو فيرونا مع بيسكارا، ولاتسيو مع اودينيزي، وجنوى مع بولونيا، وكروتوني مع كالياري، وساسوولو مع  ميلان الذي يبدو انه سيغيب مجددا عن الساحة القارية الموسم المقبل كونه يحتل المركز السابع بفارق 10 نقاط عن المركز الثالث الأخير المؤهل إلى دوري الأبطال.

وتختتم المرحلة الاثنين بلقاء فيورنتينا وتورينو.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!