نتنياهو يكرّر دعمه منح العفو لجندي إسرائيلي… المئات يتظاهرون ضدّه


كرّر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين #نتنياهو مرة اخرى اليوم، دعمه للعفو عن جندي اسرائيلي حكم عليه بالسجن 188 شهرا لاجهازه على مهاجم فلسطيني جريح، وفق ما اوردت وسائل الاعلام.

واصدر ثلاثة قضاة عسكريين الثلثاء الحكم بالسجن 18 شهرا على الجندي الاسرائيلي الفرنسي ايلور عزريا بعد ادانته بالقتل غير العمد لاجهازه على عبد الفتاح الشريف برصاصة في الرأس في 24 آذار 2016 في مدينة الخليل بينما كان ممددا ارضا ومصابا بجروح خطرة من دون ان يشكل خطرا ظاهرا، اثر تنفيذه هجوما بسكين على جنود اسرائيليين.

ونقلت القناة التلفزيونية العاشرة عن نتنياهو قوله للصحافيين الاسرائيليين الذين يرافقونه في زيارة رسمية الى أوستراليا، “ما زلت ادعم منح العفو للجندي عزريا”.

وكان نتنياهو اعلن خلال محاكمة عزريا دعمه لمنح عزريا العفو.

واقدم الشريف مع شاب فلسطيني اخر قبل قتله على طعن جندي ما ادى الى اصابته بجراح طفيفة. وقتل الفلسطيني الاخر ويدعى رمزي القصراوي بالرصاص.

وصوّر ناشط اطلاق عزريا رصاصة في رأس الشريف في مدينة الخليل في الضفة الغربية المحتلة وانتشر شريط الفيديو بشكل واسع على الانترنت وعرضته قنوات التلفزيون الاسرائيلية الخاصة والحكومية.

واثارت قضية عزريا انقساما لدى الرأي العام في الدولة العبرية، بين من يؤيدون التزام الجيش بشكل صارم بالمعايير الأخلاقية، ومن يشددون على وجوب مساندة الجنود في وجه الهجمات الفلسطينية.

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

مئات الاشخاص يتظاهرون

وتظاهر مئات الاشخاص من المؤيدين للفلسطينيين اليوم في سيدني، احتجاجا على اول زيارة لرئيس وزراء اسرائيلي الى #أوستراليا ووصفوا بنيامين نتنياهو بانه “مجرم حرب”.

وكانت مروحية للشرطة تحلق فوق المدينة فيما ندد الخطباء بالدعم القوي الذي ابدته كانبيرا لنتنياهو وحكومته.

وندد رئيس الوزراء الاوسترالي مالكولم تورنبول الاربعاء اثناء استقباله نتنياهو بقرار مجلس الامن الدولي الذي ادان الاستيطان الاسرائيلي في الاراضي الفلسطينية المحتلة.

وقالت المحامية الاوسترالية والكاتبة رندة عبد الفتاح: “نحن هنا للتعبير عن معارضتنا للدعم الاوسترالي لاسرائيل، لامة عنصرية تمارس التمييز”. واضافت “من المقزز ان نرى ان بعض قادتنا في اوستراليا يستقبلون بحرارة مجرم حرب في اوستراليا”.
وتابعت “هناك الكثير من الاوستراليين الذين يعارضون هذا الامر ونحن نرفع الصوت بشكل واضح اليوم للقول لمالكولم تورنبول و(وزيرة الخارجية) جولي بيشوب لا تفعلوا ذلك باسمنا”.

ورفعت يافطة كبرى عليها صورة لنتنياهو مع شاربين على غرار هتلر وكتب تحتها “فاشي”.

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

(أ ف ب).

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!