“ارتداء الحجاب” يحول بين مارين لوبان ومفتى لبنان


رفضت مرشحة الرئاسة الفرنسية مارين لوبان، اليوم الثلاثاء، الدخول إلى دار الفتوى في لبنان للقاء المفتي الشيخ عبد اللطيف دريان، بعدما امتنعت عن الاستجابة لطلب ارتداء الحجاب.
وحسب مراسل الأناضول، رفضت لوبان الاستجابة لطلب وضع الحجاب على راسها، وغادرت دار الفتوى دون أن تلتقي المفتي دريان.
وقالت للصحفيين وبينهم مراسل الأناضول: “أنا التقيت شيخ الأزهر ولم أضع حجابا”.
كانت لوبان، مرشحة اليمين المتطرف للانتخابات الرئاسية الفرنسية، وصلت بيروت مساء أول أمس الأحد؛ حيث التقت الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري وقيادات سياسية لبنانية.
ومن المفترض أن تلتقي لوبان، اليوم، آخر أيام زيارتها إلى لبنان، البطريرك الماروني مار بشارة الراعي، ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع.
وتأتي زيارة لوبان إلى لبنان بعد أسابيع قليلة من زيارة مماثلة أجراها أحد أبرز منافسيها في الانتخابات الرئاسية، إيمانويل ماكرون.
وتندرج تلك الزيارات، حسب مراقبين، ضمن إطار إظهار المرشحين اهتمامهم بـ”مسيحيي الشرق” والسياسة الخارجية، علما بأن هناك كثيرا من اللبنانيين في فرنسا الذين يحملون جنسيات مزدوجة، لبنانية وفرنسية، ويرجح عددهم بنحو 17 ألف صوت انتخابي.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!