المفوض الاوروبي للهجرة يحذر من “كارثة” في حال عدم التوصل الى تفاهم خلال القمة مع تركيا


ا حذر المفوض الاوروبي المكلف الهجرة ديمتريس افراموبولوس الجمعة من ان اوروبا ستواجه “كارثة” اذا لم يتم التوصل الى توافق خلال القمةا لاستثنائية بين تركيا والاتحاد الاوروبي في السابع من آذار/مارس في بروكسل. وفي ظل الخلافات العميقة القائمة حول قضية المهاجرين بين دول الاتحاد الاوروبي، قال افراموبولوس في مؤتمر صحافي في ديلفي بوسط اليونان “اذا لم يحصل توافق وتفهم (متبادل بين الدول الاعضاء في الاتحاد الاوروبي) في السابع من آذار/مارس فسنتجه نحو كارثة”. ويسعى الاتحاد الاوروبي خلال القمة للشروع في عمل مشترك مع انقرة لاحتواء اكبر ازمة هجرة في تاريخ الاتحاد الاوروبي. وقال افراموبولوس “سنحكم على كل شيء في 7 اذار/مارس  يجب ان يجري نقاش من اجل تقاسم المسؤولية بين (الدول الاعضاء) وهو شرط للشروع في ايجاد حل للمشكلة”. وصعدت اليونان اللهجة مجددا الجمعة حيال النمسا بشان اللاجئين برفضها استقبال وزيرة الداخلية النمساوية يوهانا ميكل-لايتنر، مؤججة بذلك الخلاف الدائر مع فيينا بشأن القيود التي تفرضها على دخول ومرور المهاجرين عبر اراضيها. وكانت اثينا استدعت الخميس سفيرتها في فيينا للتشاور اثر قرار النمسا عدم دعوة اليونان الى اجتماع لدول البلقان الاربعاء في النمسا حول ازمة الهجرة. وادى التوتر بين اليونان والنمسا الى تسميم اجواء اجتماع دول الاتحاد الاوروبي في بروكسل الذي يهدف اصلا الى انهاء الفوضى في مواجهة تدفق اللاجئين الذي يمكن ان يؤدي الى ازمة انسانية واسعة. وتتهم دول عدة بينها النمسا اليونان بعدم توفير حماية كافية للحدود الخارجية للاتحاد التي يمر عبرها الاف المهاجرين. وحذر رئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس الاربعاء من انه سيرفض اي اتفاق اوروبا اذا لم يتم تقاسم اعباء ازمة المهاجرين “بصورة متناسبة” بين دول الاتحاد الاوروبي.

Author: Jad Ayash

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!