الرئيس التركمانستاني يحصد 97.69٪ من أصوات الانتخابات الرئاسية


أعلنت اللجنة المركزية للانتخابات في تركمانستان حصول الرئيس الحالي قربان قولي بردي محمدوف، على 97.69 بالمئة من أصوات الناخبين في النتائج الأولية غير الرسمية للانتخابات الرئاسية التي جرت أمس الأحد.

وأشارت اللجنة إلى أنها ستعلن عن النتائج النهائية الرسمية في وقت لاحق، دون أن تذكر نسبة الأصوات التي حصل عليها منافسو بردي محمدوف.

وذكرت اللجنة أنَّ ثلاثة ملايين و140 ألف و865 شخصا أدلوا بأصواتهم في الانتخابات، وبلغت نسبة المشاركة 97.27 بالمئة.

ويتنافس في الانتخابات الرئاسية إلى جانب مرشح الحزب الديمقراطي، الرئيس الحالي قربان قولي بردي محمدوف، سبعة مرشحين.

وبحسب قوانين الانتخابات في تركمانستان، لا يوجد حد أدنى لنسبة المشاركة الانتخابية، وبمجرد حصول المرشح على 51 بالمئة من الأصوات المشاركة، يعين رئيسا للبلاد، بغض النظر عن نسبة المشاركة.

تجدر الإشارة أن التعديلات الدستورية الأخيرة، رفعت مدة الرئاسة من خمس سنوات إلى سبع، وألغت شرط أن يكون عمر الرئيس أصغر من 70 عامًا.

تجدر الإشارة أنَّ بردي محمدوف من مواليد 1957، تخرج عام 1979 من كلية طب الأسنان من معهد الطب الحكومي، عين عام 1997 وزيرا للصحة، وعين في 2001 من قبل الرئيس السابق صابر مراد نيازوف نائبا لرئيس مجلس الوزراء.

وبعد وفاة نيازوف في 21 ديسمبر/كانون الأول 2006 عين بردي محمدوف رئيسا للبلاد بالوكالة، وفي 11 فبراير/شباط 2007 فاز على منافسيه الخمسة في الانتخابات الرئاسية، حاصدا

89.23 ٪ من الأصوات.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!