“لبنان ينوي استخراج الغاز في المتوسط بالقرب من “إسرائيل


أعلن وزير الطاقة اللبناني، سيزار أبي خليل الخميس 26 يناير/كانون الثاني، عن أطلاق جولة تراخيص للتنقيب عن النفط والغاز، بعدما تأخرت 3 سنوات بفعل الأزمة السياسية في البلاد.

وفي مؤتمر صحفي، قال الوزير اللبناني إن لبنان فتح خمس مناطق بحرية أمام تقديم العروض. ويقبع لبنان ومعه قبرص وإسرائيل ومصر فوق حقل غاز شرق البحر المتوسط، الذي تم اكتشافه في عام 2009.

وفي عام 2013، تأهلت 46 شركة للمشاركة في عطاءات النفط والغاز، من بينها 12 شركة كمشغل، منها “شيفرون”، و”توتال”، و”إكسون موبيل”، لكن الأزمة السياسية التي ظل لبنان بسببها دون رئيس لما يزيد على عامين أدت إلى تجميد جولة التراخيص.

وأضاف أبي خليل أن جولة ثانية لتأهيل الشركات المهتمة بعقود التنقيب والإنتاج ستطرح قريبا، مع الاحتفاظ بنتائج دورة التراخيص السابقة، ويعني ذلك أن الشركات المؤهلة ستبقى مؤهلة، إنما ستفتح دورة جديدة في فبراير/شباط، وسيتم إعلان الشركات المؤهلة في أبريل/نيسان 2017.

وتقع ثلاث من الرقع الخمس في المياه اللبنانية على الحدود مع اسرائيل. وقال أبي خليل: “الهدفان الأساسيان لدورة التراخيص الأولى في المياه البحرية اللبنانية هي أولا التوصل إلى اكتشافات تجارية بالمياه البحرية اللبنانية. وثانيا حماية حقوق لبنان بموارده الطبيعية على كامل حدود مياهه الإقليمية”.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!