مايك بومبيو مديرا للمخابرات المركزية الأميركية إثر موافقة مجلس الشيوخ


أقر مجلس الشيوخ الأمريكي، الإثنين، تعيين مرشح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب السيناتور الجمهوري عن ولاية كنساس مايك بومبيو لمنصب مدير وكالة المخابرات المركزية الأمريكية خلفاً لـ”جون برينان”.

وصوت 66 عضوا لصالح بومبيو (52 عاماً) بينما صوت 32 عضوا ضده وامتنع اثنان عن التصويت. وبعد ذلك بقليل أدى بومبيو اليمين الدستورية.

وسبق لـ”بومبيو” أن عمل في لجنة مجلس النواب للشؤون الاستخبارية، وهو خريج أكاديمية “ويست بوينت” العسكرية العريقة.

ورغم أن ترشيح الراجل، الذي يعد من صقور الجمهوريين، للمنصب لاقى رفضاً من غالبية الأعضاء الديمقراطيين في مجلس الشيوخ، إلا أنه التصويت على تعيينه في المنصب، الإثنين، حصد أصواتاً من كلا الحزبين (الديموقراطي والجمهوري).

اعتراض الديمقراطيين على المدير الجديد لوكالة المخابرات المركزية انحصر في معارضته لغلق معتقل غوانتنامو سيء الصيت، وتأييده لعمليات التنصت العشوائية على المواطنين الأمريكيين، إضافة إلى تصريحات سابقة له أيد خلالها عمليات التعذيب التي استخدمتها الوكالة ضد المعتقلين عقب هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001.

ولا يحتاج مرشحي الرئيس الأمريكي لغير نسبة 50 بالمئة + 1 من الأصوات داخل مجلس الشيوخ لكي يتم تثبيتهم، خاصة أن الخطوة لا تتطلب تصويتاً من مجلس النواب.

من جانب آخر، أقرت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ، الإثنين، ترشيح ريكس تيلرسون لمنصب وزير الخارجية في إدارة ترامب.

ومن المتفرض أن يصوت المجلس في وقت لاحق من هذا الأسبوع على تعيين تيلرسون في هذا المنصب؛ ليخلف – حال الموافقة عليه – وزير الخارجية السابق جون كيري.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!