دراسة: النساء تصبن بفيروس زيكا أكثر من الرجال


ذكرت أبحاث جديدة الخميس 10 نوفمبر/تشرين الثاني، أن معدلات إصابة النساء في بورتوريكو بفيروس زيكا أعلى منها عند الرجال.

توصل الباحثون إلى هذه النتائج من خلال دراسة أكثر من 29 ألف حالة أكدتها تحاليل معملية منذ بدء تفشي الفيروس في بورتوريكو في نوفمبر 2015.

ووجد الباحثون من خلال البيانات أن نسبة 62% من حالات الإصابة بالفيروس المؤكدة هي لدى النساء، وتتوافق هذه النتائج مع ملاحظات مماثلة تم التوصل إليها في البرازيل والسلفادور.

أحد التفسيرات الواضحة لهذه النتائج قال إن النساء الحوامل يسعين للحصول على علاج للفيروس أكثر من الرجال بسبب خطر إصابة المولود بعيوب خلقية.

إلا أن الباحثين استثنوا النساء الحوامل اللاتي أظهرت التحاليل إصابتهن بالفيروس، فأكدت تحاليل من ثبتت إصابتهم بفيروس زيكا من بين 28219 حالة متبقية لنساء غير حوامل ورجال أن نسبة 61 % من هذه الحالات عادت للنساء اللواتي هن فوق سن العشرين.

وتختلف النتائج الخاصة بفيروس زيكا عن الفيروسات الأخرى التي تنتقل مثله بواسطة البعوض وتفشت في السابق في بورتوريكو.

وقد أشارت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض في بيان بشأن نتائج الدراسة إلى أن هناك احتمال “أن يكون انتقال الفيروس من الرجال إلى النساء عن طريق الاتصال الجنسي عاملا مساهما” في تحمل النساء عبء المرض الأكبر.

وقالت المراكز إن الأبحاث بشأن كون المعدلات الإجمالية للإصابة يسهم فيها انتقال الفيروس من خلال الاتصال الجنسي ما زالت في بدايتها.

ومن المرجح أن يكون السبب هو أن النساء أكثر ميلا من الرجال للحصول على العلاج إذا مرضن أو أن احتمال ظهور أعراض الإصابة بالفيروس عليهن أكبر.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!