عام ٢٠١٨ ..اقتصادياً!

هل يكون عام ٢٠١٨ عام التحولات الاقتصادية؟ جملة تحديات سياسية واقتصادية ماثلة اليوم بقوة امام لبنان لتطبع بطابعها استحقاقات العام المقبل ،في الوقت عينه تبدو الظروف ناضجة على اكثر من مستوى لمواجهة هذه الاستحقاقات ولإجراء التحول المطلوب . بين التردي الاقتصادي والمؤشرات السلبية العديدة والازمات المتنقلة في مختلف القطاعات وبين نضج ظروف اتخاذ القرارات الضرورية فرصة هامة واستثنائية يوفرها وئام سياسي  بات يسمح باتخاذ قرارات لم تكن متوفرة...

Read More

الرؤى الاقتصادية… سيادة!!

في البلد مقاربتان اقتصاديتان يعود تاريخ الافتراق بينهما الى سنوات ما قبل الحرب الاهلية واذ كان عصر ما بعد الطائف قد بلور و طور كل واحدة منها ولا سيما بعد عام ٢٠٠٠ وهو العام المفصلي في الاقتصاد لجهة تسليم الجميع وخاصة اصحاب مشروع “النهوض الاقتصادي “بوجود الازمة الاقتصادية والاختلال البنيوي ونهاية توجيه الاتهامات بالتحريض والتضليل لكل منتقدي “مشروع الازدهار ” بعد ان جاء رئيس البنك الدولي جايمس ولفنسون شخصياً...

Read More

مقاربة جديدة للتحديات الاقتصادية

هدأ ضجيج المعركة المالية الاخيرة وعادت الاسواق الى سابق عهدها ولكن الحرب الفعلية لم تضع أوزارها بعد ،بل ان أصحاب الرؤوس الحامية ممن لم يقيموا وزناً لعلاقات بين الدول او لم يحترموا تاريخاً بين الشعوب لا يزالون يوقدون في نار الحرب الاقتصادية والمالية ضد لبنان بوسائل متعددة . وسط استمرار هذه الحرب ،لبنان على موعد اخر بعد انتهاء الأعياد ومع مطلع العام المقبل وهو إقرار الكونغرس الاميركي القانون المتعلق بالعقوبات الاميركية ضد لبنان المسمى...

Read More

الغاز واجتماع باريس.. العد العكسي!

هل بدأ العد العكسي في مواجهة الحرب الاقتصادية والمالية التي تشن على لبنان، ولا تزال منذ حوالي شهر حتى اليوم؟ حدثان اقتصاديان بامتياز، يعطيان ثقة وتفاؤلا بلبنان بعد كل التشويه المنظم والمبرمج، والممول في الداخل والخارج، لاضفاء الاحباط والتشاؤم ضد اي امكانية لتصحيح الواقع القائم اوالصمود في “المواجهة”. الحدث الاول، انعقاد مجموعة العمل الدولية على مستوى وزراء الخارجية في باريس يوم الجمعة المقبل، وهي رسالة دعم اقتصادي ومالي...

Read More

نقطة الانطلاق لاصلاح الاقتصاد!

لقد ان الاوان لقيام مقاربة اقتصادية مختلفة عن تلك المقاربة النقدية القائمة منذ ربع قرن . حديث يتردد على لسان كل مسؤول وكل اقتصادي منذ سنوات ، إنما دون اَي ترجمة أو تطبيق أو حتى محاولة ! السؤال الجدي لماذا لا يعتمد لبنان خطة اقتصادية تفعل القطاعات الإنتاجية فيه وتعيده بلداً طبيعياً بمقاييس الاقتصاد والعمل ؟ هل هي فكرة عبقرية ؟ أو هي ضرب من ضروب العجائب ؟ أم هي بديهة من بديهيات بناء الاوطان ؟ في الاقتصاد لا وصفات جاهزة ،صحيح ، إنما...

Read More
Top

Pin It on Pinterest