بوركينا فاسو تمنع مسابقة “سيدة الأرداف الكبرى”


منعت حكومة بوركينا فاسو مسابقة سنوية تشهد اختيار المرأة صاحبة الأرداف الكبرى، معتبرة أن المسابقة جنسية. وكانت الصور الدعائية للمسابقة في عامها الثالث بعنوان “MISS Bim-Bim” قد أثارت موجة من الغضب عبر وسائل التواصل الاجتماعي. ويظهر في الإعلان صورة لنساء بكامل ملابسهن بمؤخرات كبيرة جدا.

وقالت الوزيرة “لور زونجو” في بيان إن الانتقادات عبر مواقع التواصل الاجتماعي دفعتها للتحرك، وأضافت “دورنا هوالقيام بكل شيء لتجنب تدمير صورة المرأة.”

وقال منظم المسابقة، حامادو دوامباهي، إنه يهدف إلى نشر صورة أكثر إيجابية عن جسد المرأة الإفريقية، ولتشجيع مصممي الأزياء على استخدام ملابس القارة السمراء.

1024
  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

صورة الإعلان عن المسابقة في بوركينا فاسو

وتقام فعاليات شبيهة في دول أخرى بغرب إفريقيا.

وتمتلك المنظمات المناصرة للمرأة آراء مختلفة حول السعي في العديد من الثقافات الإفريقية نحو الاحتفاء بالمرأة من خلال جسدها أكثر من أي شيء آخر يدعو للإعجاب.

في الوقت الذي يرحبون فيه بالتحول في صناعة الأزياء العالمية في نظرته التقليدية “للجسد” شديد النحافة للمرأة، إلا أنهم يتحسرون بسبب اهتمام الرجال بالمرأة بشكل أكبر بناء على شكل جسدها.

وطالبت رئيسة الهيئة العليا للاتصالات في بوركينا فاسو، ناتالي سوم، في بيان، العاملين بالدعاية ووسائل الإعلام والفن بحماية حقوق النساء والفتيات.

comments powered by HyperComments

Author: fouad khcheich

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!