اليابان تحيي الذكرى السنوية الـ 71 لضرب هيروشيما بالقنبلة الذرية


أحيت اليابان السبت الذكرى السنوية الـ 71 لضرب هيروشيما بسلاح نووي من قبل الامريكيين في الايام الاخيرة من الحرب العالمية الثانية.

وحث رئيس بلدية المدينة في حفل تذكاري اقيم بالمناسبة زعماء العالم على الاقتداء بالرئيس الامريكي بزيارة هيروشيما وتخليص العالم من الاسلحة النووية.

ودق جرس السلام في هيروشيما في الساعة الثامنة والربع من صباح السبت، وهو التوقيت الذي القت فيه قاذفة قنابل امريكية القنبلة الذرية على المدينة في ذلك اليوم قبل 71 عاما.

تلا ذلك الوقوف دقيقة صمت شارك فيها نحو 50 الفا من المشاركين في الحفل التذكاري احياء لذكرى عشرات الآلاف من سكان هيروشيما الذين قضوا في ذلك اليوم.

واصبح الرئيس اوباما اول رئيس امريكي يزور هيروشيما اثناء فترة ولايته في وقت سابق من العام الحالي. وحث في كلمة القاها اثناء الزيارة القوى النووية بما فيها الولايات المتحدة على التحلي بالشجاعة اللازمة للتخلص من عقدة الخوف والسعي الى تشكيل عالم خال من السلاح النووي.

وقال رئيس بلدية هيروشيما كازومي ماتسو للمشاركين في الحفل، “إن الكلمات التي تفوه بها الرئيس (اوباما) اثبتت تأثره بروح هيروشيما التي ترفض القبول بالشر المطلق.”

وكانت القنبلة التي القاها الامريكيون على هيروشيما صبيحة السادس من آب / اغسطس 1945 قد فتكت على الفور بارواح الآلاف، و140 الفا بنهاية تلك السنة.

وعاود الامريكيون الكرة بضرف مدينة ناغاساكي بقنبلة ذرية ثانية بعد ايام ثلاثة. واستسلمت اليابان بعد 6 ايام من ذلك.

وتعهد رئيس الحكومة اليابانية شينزو آبي في الحفل بالعمل نحو تخليص العالم من الاسلحة النووية، وقال “يجب الا تتكرر التجرية المأساوية التي مررنا بها في هيروشيما وناغاساكي قبل 71 عاما.”

واضاف “اولئك منا الذين يعيشون في الحاضر يتحملون مسؤولية العمل دون كلل من اجل تحقيق ذلك الهدف.”

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!