وزير خارجية فرنسا في لبنان لبحث قضيتي اللاجئين والفراغ الرئاسي


وصل وزير الخارجية الفرنسي، جان مارك إيرولت، اليوم الإثنين، إلى العاصمة اللبنانية بيروت، في زيارة تستغرق يومين، يبحث خلالها قضيتي اللاجئين السوريين والفراغ الرئاسي في لبنان، بحسب مصدر حكومي لبناني.

وإثر هبوط الطائرة الخاصة التي تقله في مطار رفيق الحريري الدولي ببيروت، استقل إيرولت مروحية تابعة لقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة “يونيفيل” متوجها إلى بلدة الناقورة في جنوب لبنان، مركز قيادة قوات حفظ السلام؛ وذلك لتفقد كتيبة بلاده العاملة ضمن هذه القوات.

ووفق ما أفاد به مصدر حكومي لبناني لـ”الأناضول”، فإن “ايرولت يزور لبنان للبحث بقضيتين أساسيتين، الأولى قضية اللاجئين السوريين وكيفية مساعدة لبنان، والثانية قضية الفراغ الرئاسي المستمر منذ أكثر من سنتين”.

المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أوضح أن “الوزير الفرنسي سيبدأ لقاءاته الرسمية مع المسؤولين اللبنانيين غدا الثلاثاء، ويختتمها في اليوم ذاته بمؤتمر صحفي مع وزير الخارجية اللبناني جبران باسيل في مقر الوزارة في بيروت”.

وبخلاف باسيل، لم يذكر المصدر بقية المسؤولين اللبنانيين المقرر أن يلتقيهم إيرولت.

يشار الى أن 1.1 مليون لاجئ سوري مسجلين رسميا لدى مفوضية شؤون اللاجئين في لبنان.

ويعيش لبنان فراغا رئاسيا منذ 25 مايو/أيار 2014؛ فمنذ ذلك الحين أخفق البرلمان، على مدى 41 جلسة متتالية، في انتخاب خلف لميشال سليمان نتيجة الخلافات السياسية التي تعصف بالبلاد.

وفي أبريل/نيسان الماضي، أجرى الرئيس الفرنسي، فرانسوا أولاند، زيارة إلى لبنان استمرت يومين، والتقى خلالها عددا من المسؤولين اللبنانيين، وتفقد عددا من مخيمات اللاجئين السوريين في منطقة البقاع، شرقي البلاد.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!