رئيسة الحكومة الأسكتلندنية :أسكتلندا لاتريد الإنفصال عن الاتحاد الاوروبي


قالت رئيسة الحكومة الأسكتلندنية، زعيمة الحزب الوطني الاسكتلندي الانفصالي، نيكول ستورجيون، إنها أبلغت المسؤولين الأوروبيين في بروكسل بعدم رغبة أسكتلندا الخروج من الاتحاد الأوروبي، مؤكدة بالقول: “عبرت عن رغبة اسكتلندا في الحفاظ على علاقاتها مع الاتحاد الاوروبي”.

جاء ذلك في تصريح للصحفيين عقب لقاءها برئيس البرلمان الأوروبي مارتن شولتز، في بروكسل.

وأضافت ستورجيون: “نحن في بداية مبكرة من هذه المرحلة، لقد عبرت عن عدم رغبة أسكتلندا الخروج من الاتحاد الأوروبي، وأعلم أن أمامنا طريق صعب، لقد قلت خلال لقاءاتي التي أجريتها اليوم، إن اسكتلندا لا تُريد الانفصال عن الاتحاد الأوروبي على عكس الأقاليم الأخرى في المملكة المتحدة”.

من جهته قال شولتز “لقد استمعت جيداً إلى ستورجيون ، وأطلعتني على الكثير”.

وصوتت إسكتلندا لصالح البقاء في الاتحاد الأوروبي بنسبة 62% في استفتاء العضوية، ما وضعها في خلاف مع المملكة المتحدة ككل، والتي صوتت لصالح الخروج بنسبة 52%.

وأظهرت النتائج الرسمية لاستفتاء البريطانيين على عضوية بلادهم في الاتحاد الأوروبي، التي صدرت الجمعة الماضي، تصويت 52% من الناخبين لصالح خروج بريطانيا من الاتحاد، مقابل 48% صوتوا لصالح البقاء فيه.

وتبع نتائج الاستفتاء، إعلان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، اعتزامه تقديم استقالته خلال مؤتمر حزب المحافظين الذي يرأسه في أكتوبر/ تشرين أول المقبل.

وكانت رئيسة وزراء إسكتلندا، نيكول ستورجيون ، المؤيدة للبقاء في الاتحاد الأوروبي،أعلنت في 24 حزيران الجاري، أنه من المرجح جدًا إجراء استفتاء ثان على استقلال بلادها عن المملكة المتحدة.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!