تدريب ضد الضفادع البشرية في أسطول الشمال الروسي


دأت في الأسطول الشمالي الروسي تدريبات مضادة للضفادع البشرية ستشهد رمايات من قاذفات القنابل الصاروخية وغيرها من الأسلحة تحت المائية ضد عدو افتراضي.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأسطول الشمالي الروسي العقيد فاديم سيرغا في حديث أدلى به يوم 27 يونيو/حزيران لوكالة “نوفوستي” الروسية إن “التدريبات ترمي إلى كشف مجموعات الضفادع البشرية للعدو الافتراضي والقضاء عليها، فضلا عن التدريب على تخطيط وتنظيم الإجراءات الهادفة إلى كشف خطر استخدام وسائل التخريب ضد وحدات وتشكيلات الأسطول الشمالي”.

وأضاف أنه سيتم تدريب الأفراد على مكافحة الضفادع البشرية باستخدام قاذفات القنابل الصاروخية والأسلحة الخاصة تحت المائية، وذلك في ميادين التدريب التابعة لتشكيلات الأسطول الشمالي.

وأوضح المتحدث أن التدريبات والتمارين تجري بمشاركة أطقم الغواصات المأهولة وغير المأهولة والضفادع البشرية الصديقة وأفراد الوحدات الساحلية وقاعدة الطائرات البحرية التي سيجري منها إطلاق طائرات من دون طيار بغية البحث عن الضفادع البشرية للعدو الافتراضي.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!