خامنئي يهدد بحرق وثيقة الاتفاق النووي


هدد الرشد الإيراني آية الله علي خامنئي بحرق وثيقة الاتفاق النووي الذي وقعته بلاده مع القوى الدولية في حال تراجع عنه المرشحون للرئاسة الأمريكية.

ونقلت وكالة أنباء رسمية الثلاثاء 14 يونيو/حزيران عن خامنئي قوله: “إذا تحول التهديد من مرشحي الرئاسة الأمريكية بالقضاء على الاتفاق لشيء عملي فإن الجمهورية الإسلامية ستشعل النيران في الاتفاق”.

ولم يذكر خامنئي اسم مرشح بعينه قائلا: “لا أرى أي فرق بين الديمقراطيين والجمهوريين”.

يذكر أن المرشحة الديمقراطية هيلاري كلينتون أكدت في خطابها في مارس/آذار الماضي بأن إيران لا تزال تشكل تهديدا لإسرائيل ومن الضروري إخضاعها لمراقبة دقيقة.

وفي حين قال منافسها الجمهوري دونالد ترامب في أغسطس/آب الماضي بأنه سيكون من الصعب التراجع عن الاتفاق، لكنه أكد أنه إذا انتخب رئيسا “فسيشدد القيود على إبرام العقود لكيلا يحصلوا على أي فرصة.”

كما نوه خامنئي خلال الاجتماع الذي عقد احتفالا بشهر رمضان مع مسؤولين بارزين بينهم الرئيس حسن روحاني بأن العقوبات لم ترفع بالكامل حتى الآن على الرغم من إيفاء (إيران) بتعهداتها بوقف تخصيب اليورانيوم بنسبة 20% وإغلاق منشأتي فوردو وآرام النوويتين، كما أن الأموال الإيرانية الموجودة في الخارج لم تسترد(تعد).

يذكر أنه بموجب الاتفاق الذي فرض قيودا على برنامج إيران النووي، رفعت الولايات المتحدة وأوروبا عقوبات عن طهران في يناير/كانون الثاني الماضي، لكن بعضها لا يزال قائما، تحول دون عودة إيران إلى الأسواق العالمية.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!