أنقرة: اللوبي الأرمني هو المذنب


نفى وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، إجراء مفاوضات مباشرة مع موسكو، واعتبر أن “اللوبي الأرمني” في روسيا يقف وراء تدهور العلاقات الثنائية.

وقال وزير الخارجية في مقابلة مع قناة “تي آر تي” التركية، بثت يوم الثلاثاء 7 يونيو/حزيران، إن استئناف المحادثات المباشرة مع روسيا يعد ضروريا. وأضاف أنه “يجب أن يقرر بوتين وروسيا ما إذا كانوا يرغبون في فقدان شريك مثل تركيا”.

وأوضح، قائلا: “لا تجري حاليا أي مفاوضات مباشرة. وسبق لنا أن قدمنا اقتراحاتنا، وكان هناك تبادل للتصريحات، وأحيانا نلتقي خلال فعاليات دولية ما”.

ووصف الوزير التركي إسقاط القاذفة “سو-24” الروسية من قبل سلاح الجو التركي، يوم 24 نوفمبر/تشرين الثاني، بأنه “حادثة لم يكن الطرفان يرغبان في وقوعها، والآن علينا أن نبحث عن سبل لتجاوزها”.

وربط جاويش أوغلو سبب تنامي النزعات المعادية لتركيا داخل روسيا بنشاط  “اللوبي الأرمني ” الذي يعمل بنشاط في وسائل الإعلام الروسية”.

وكان وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، قال في تصريحات صحفية، الأسبوع الماضي، إنه يجب على تركيا قبل كل شيء الاعتذار لروسيا عن إسقاط طائرتها الحربية وتعويضها عن الخسائر الناجمة عن الحادث.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!