في بقية الدول الصناعية، خاصة المصدرة منها، يعتبر ارتفاع سعر الدولار مقابل العملات الأخرى جيدا لأنه يجعل صادراتها أكثر تنافسية.

أما بالنسبة للدول المصدرة للنفط مثلا، والذي يتناسب سعره عكسيا مع سعر صرف العملة الأميركية، يعني ذلك تراجع أسعار موردها الرئيسي للدخل.

لكن بالنسبة لدول الخليج، التي ترتبط عملاتها بالدولار الأميركي، فإن تراجعا طفيفا في أسعار النفط سيعوضه ارتفاع سعر الدولار خاصة بالنسبة لوارداتها من أوروبا وآسيا وأغلبها مسعر باليورو والين وغيرها من العملات التي تتراجع أمام الدولار.