حرائق الغابات في كندا تتسع وتتحول شمالا


واصلت حرائق الغابات في مدينة فورت ماكموري بولاية ألبرتا غربي كندا، لليوم الخامس عشر على التوالي، وإمتدت نحو المناطق الشمالية في المدينة بسرعة 40 مترًا في الدقيقة.

وتخطت الحرائق المنطقة الجنوبية من المدينة بعد تفحيمها، لتتقدم شمالا إلى مناطق جديدة، فيما أجلي نحو ثمانية آلاف عامل في مجال النفط بمناطق مختلفة في الولاية.

وأفاد مسؤولون بالمدينة، في تصريحات صحفية، أن الحرائق تتقدم نحو المناطق الشمالية بسرعة تتراوح بين 30 إلى 40 مترا في الدقيقة الواحدة.

وبحسب مصادر محلية، اتسعت رقعة المناطق المتفحمة في فورت ماكموري لتصل إلى 285 ألف هكتار، بعد أن كانت 201 ألف هكتار الأسبوع الماضي.

وأوضح المتحدث باسم المكتب الإعلامي لحرائق الغابات بالمدينة، ترافس فايروزر، أن “فرق الإطفاء بالمدينة تعمل في ظروف شاقة وخطيرة جدا، فالرياح تطوقهم أحيانا بشكل مفاجئ، وأعمدة الدخان ولهيب الحرائق المرتفعة يصعب من أداء عملهم”.

وفي سياق منفصل، واصلت أسعار النفط صعودها، فوق 48 دولاراً للبرميل مع اشتداد الحرائق في كندا ، ودخولها فأسبوعها الثاني.

وتعد كندا من الدول المصدرة للنفط، وتراجعت صادراتها بحجم يزيد على 800 ألف برميل يومياً، ما قلص من تخمة المعروض في الأسواق العالمية ورفع من الطلب على الوقود مع بدء دخول فصل الصيف.

ويتوقع خبراء النفط في العالم تجاوز أسعار النفط الـ 50 دولار للبرميل في حال إستمرار حرائق كندا لفترة طويلة.

وتسببت الحرائق في إخلاء مدينة فورت ماكوراي، وأحراق آلاف المنازل والمتاجر، ولم يتسنَ التوصل بعد الى إحصائيات مؤكدة عن حجم الخسائر البشرية.

وأُخليت نحو 88 ألف شخص، بينهم 12 ألف طالب، بتعليمات من حاكمة ولاية ألبيرتا، راشيل نوتلي، كما أخلت شركة ساينريود النفطية، ألف و500 من عمالها، وأغلقت منشآتها.

واتخذت السلطات الكندية، تدابير حيال الحرائق، حيث أرسلت فرق إطفاء وإنقاذ من كل أرجاء البلاد، تضمنت 710 رجل إطفاء، إلى جانب مئات المتطوعين، و20 مروحية، و31 طائرة إطفاء، و44 آلية تستخدم في عمليات الإخماد.

وكان رئيس الوزراء الكندي، جاستن توردو، صرح خلال الأيام القليلة الماضية، أن حكومته ستعمل كل ما بوسعها من أجل مساعدة المتضررين من سكان فورت ماكموراي، داعيًا مواطنيه الى التبرع للصليب الأحمر.

وأوضح توردو، أن كل دولار يجري التبرع به، ستدعمه الدولة بدولار آخر من الميزانية الفيدرالية.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!