5734a146c461887c658b4598

من هو “والد” كاتيوشا الحقيقي؟


تعتبر راجمة الصواريخ ” كاتيوشا” من الأسلحة الروسية العظيمة التي ساعدت في حسم نتيجة الحرب ضد ألمانيا الهتلرية (1941-1945) ، ورغم شهرتها إلا أن القليلين يعرفون أسم مصممها.

البدايات تعود الى عام 1884 عندما اخترع المهندس الفرنسي بول فيليه Paul Vieille

البارود العديم الدخان – الذي يحترق بالكامل ولا يترك أي بقايا بعد ذلك. وكان البارود الجديد أقوى بكثير من الانواع السابقة، مما زاد مسافة رمي المدفعية بشكل كبير. ولكن المحاولات الأولى لاستخدام هذا البارود في انتاج القذائف الصاروخية فشلت ولذلك جرى التركيز على القذائف المدفعية التي تستخدم في المدافع ذات السبطانة الحلزونية. وفي عام 1916 تمكن البروفيسور الروسي ايفان غرافيه Grave  من الحصول على البارود العديم الدخان من مكونات اخرى واستخدامه على شكل قضبان من الجيلاتين الصلب لتستخدم في قذائف ” كاتيوشا” لاحقا.

في بداية الثلاثينيات تم في ” مختبر الغاز الدينامي” في الاتحاد السوفيتي اختراع وتصميم عبوات البارود، وكان ذلك بمثابة المرحلة الثانية على طريق التوصل الى تصميم وانتاج راجمة الصواريخ.

  • Facebook
  • Twitter
  • Google+
  • Pinterest
  • LinkedIn
  • Gmail
  • VKontakte

وفي عام 1932 تم تكوين معهد الصواريخ عن طريق توحيد المختبر المذكور اعلاه ومجموعة دراسة الحركة النفاثة. وفي عام 1937 تم اعتقال واعدام رئيس المعهد كليمنتيف ونائبه لانغماك. وبعد سنة حكم بالسجن على غلوشكو وكوروليوف/ الاخير يعتبر أبو الصواريخ السوفيتية/ وبات مدير المعهد كوستيكوف اندريه الذي نال في بداية 1940 على براءة اختراع ” منصة ميكانيكية لإطلاق ورمي القذائف النفاثة من مختلف العيارات” / كاتيوشا/ التي اعتبرت احد الاسلحة التي رفعت القدرة القتالية للجيش الاحمر.

ولكن والحق يقال، لم يكن كوستيكوف يملك أي علاقة بتصميم “كاتيوشا” بل كان فقط يشغل منصبا قياديا في معهد البحوث العلمية رقم 3، وفيه عمل ي. غافاي في مجال تصميم منصة الاطلاق. ويعتبر غ. لانغماك الذي شغل في فترة ما منصب كبير المهندسين في معهد البحوث العلمية رقم 3 المصمم الرئيسي للقذائف النفاثة التي استخدمت في ” كاتيوشا”. وفي عام 1937 تم اعدام لانغماك.

وفي 1991 تم رد الاعتبار إلى لانغماك والاعتراف بدوره الكبير في تكوين سلاح الصواريخ السوفيتي ( في يونيو/ حزيران 1991 صدر مرسوم عن رئيس الاتحاد السوفيتي حول منح لقب بطل العمل الاشتراكي لكل من كليمنتيف و لانغماك ( بعد الوفاة) تقديرا للجهود التي بذلاها في مجال تصميم السلاح الذي ساعد في الانتصار في الحرب الوطنية العظمى ضد النازية (1941-1945).

comments powered by HyperComments

Author: fouad khcheich

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!