عرض ماسة أرجوانية ضخمة ونادرة في أستراليا


“مجموعة ريو تينتو” تعرض ضمن فعاليات المعرض السنوي للماس الوردي في أستراليا ماسة أرجوانية نادرة اكتشفت في منجم آرجيل للألماس غرب أستراليا في أغسطس/آب 2015.

وبلغت زنة الماسة “الضخمة” عند استخراجها حوالي 9.17 قيراط، فيما تبين بعد بضعة أسابيع من فحصها أنها بيضاوية الشكل وأن وزنها الصافي يصل إلى 2.83 قيراط.

ويشير الخبراء إلى أنه لم يتوفر حتى الآن تقييم نهائي لثمن هذه الماسة، حيث يعكف الخبراء في المعهد الأمريكي للأحجار الكريمة (GIA) الذي صنفها كواحدة من أندر الحجارة في العالم على دراستها، فيما يرجح البعض أن يتراوح سعر القراط الواحد منها بينمليون ومليوني دولار.

هذا، ويعتبر منجم “آرجيل” واحدا من أكبر مناجم الماس في العالم، والمورد الرئيسي للماس والأحجار الكريمة إلى اليابان وجنوب شرق آسيا والولايات المتحدة، حيث ينتج زهاء 20 في المئة من إجمالي الماس المباع في العالم، ونحو 90 في المئة من الإنتاج العالمي للماس الوردي.

ويشتهر المنجم المذكور كذلك، بوفرة احتياطياته من الألماس الملون، حيث جرى في وقت سابق استخلاص أكبر ماسة وردية منه بزنة 12.76 قيراط.

ومن المنتظر عرض الماسة الضخمة الجديدة مطلع يونيو/حزيران المقبل ضمن مزادات ستعلنها مجموعة “ريو تينتو” في كوبنهاغن وهونغ كونغ ونيويورك.

comments powered by HyperComments

Author: fouad khcheich

Share This Post On
Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!