جيش النيجيري يحرّر 800 رهينة من قبضة “بوكو حرام”


أعلن الجيش النيجيري، اليوم الخميس، أنه حرر 400 رهينة من قبضة جماعة “بوكو حرام”، خلال عملية عسكرية نفذها في ولاية بورنو، شمال شرقي البلاد، وذلك بعد أيام من تحرير 400 آخرين كانوا لدى الجماعة نفسها.

وقال المتحدث باسم الجيش، الكولونيل ساني عثمان، في بيان اطلعت عليه الأناضول: “تمخّضت عملية عسكرية تم تنفيذها يوم أمس الأربعاء عن تحرير400 رهينة، منهم 24 طفلًا، و17 امرأة، ورجل مسن، إضافةً إلى مقتل عدد من المسلحين، في ثلاث قرى، وهي والاسا، وماسا، وتشينغ يوريمي”.

وكان الجيش النيجيري أعلن الإثنين الماضي، في بيان، أنه حرر 400 رهينة من قبضة جماعة “بوكو حرام”، خلال عملية عسكرية نفذها في ولاية بورنو، الشمالية الشرقية، أحد معاقل “بوكو حرام”.

وتعاني نيجيريا وباقي بلدان حوض بحيرة تشاد (تشاد، والكاميرون، والنيجر، ونيجيريا)، من هجمات “بوكو حرام”، التي أثقلت المناطق بحوادث النهب والقتل والاختطافات.

وبلغة قبائل “الهوسا” المنتشرة في شمالي نيجيريا، تعني “بوكو حرام”، “التعليم الغربي حرام”، وهي جماعة نيجيرية مسلحة، تأسست في يناير/ كانون الثاني 2002، على يد “محمد يوسف”، وتدعي مطالبتها بتطبيق الشريعة الإسلامية في جميع ولايات نيجيريا، حتى الجنوبية منها، ذات الأغلبية المسيحية.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!