عائلة فرنسية تسلم أوسمة لذوي “بطل تدمر” الروسي


سلم زوجان متقاعدان من فرنسا أوسمة تعود لحقبة الحرب العالمية الثانية لعائلة الملازم الروسي ألكسندر بروخورينكو ( 25 عاما) الذي قتل أثناء أداء مهام قتالية في مدينة تدمر السورية.

وجرت مراسم تسليم الأوسمة التي بينها وسام جوقة الشرف بدرجة “فارس” ووسام الصليب العسكري مع غصن نخيل، يوم الخميس 5 مايو/أيار في مقر وزارة الدفاع الروسية بموسكو، بحضور الجنرال نيقولاي بانكوف نائب وزير الدفاع الروسي.

وسبق للزوجين جان كلود ومشيلين ماغي أن أرسلا الأوسمة إلى وزارة الدفاع الروسية في طرد بريدي وطلبا تسليمها لعائلة بروخورينكو تكريما لمأثرته خلال معركة تحرير تدمر. لكن المسؤولين الروس دعوا الزوجين الفرنسيين للقدوم إلى موسكو شخصيا لتسليم الأوسمة التي منحت لأقارب عائلة ماغي إبان الحرب العالمية الثانية، لتسليمها بأنفسهما لذوي البطل الروسي بروخورينكو.

واستلم الأوسمة خلال المراسم والدا البطل الروسي، ألكسندر وناتاليا بروخورينكو، وشقيقه إيفان.

هذا ومن المقرر أن تقلع طائرة نقل عسكرية الخميس من مطار تشكالوفسكي بضواحي موسكو إلى مدينة أورينبورغ الروسية، لتجري يوم الجمعة مراسم تشييع البطل في مسقط رأسه، قرية غورودكي بمقاطعة أورينبورغ.

وكانت وزارة الدفاع الروسية قد أعلنت يوم 24 مارس/ أذار الماضي عن مقتل الضابط بروخورينكو خلال توجيهه للقصف الجوي الروسي ضد موقعا للإرهابيين بالقرب من تدمر. وذكر مصدر عسكري أن الإرهابيين طوقوا ألكسندر مما دفعه لطلب قصف الموقع وهو ما تسبب بقتله مع الإرهابيين.

وفي أبريل/نيسان قلده رئيس الدولة فلاديمير بوتين، وسام ” بطل روسيا” بعد وفاته.

لكن الجانب الروسي لم يتمكن من استعادة جثمان بروخورينكو إلا بعد مرور أكثر من شهر، وتسلم الجثمان في 28 أبريل/نيسان الماضي بفضل جهود ممثلين عن وحدات حماية الشعب الكردية أجروا مفاوضات مع تنظيم “داعش” بهذا الشأن.

 

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!