بوتين يأسف لرفض بعض الدول الطامحة للزعامة الانضمام إلى المعاهدة الدولية الخاصة بحظر التجارب النووية


 

دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الدول، التي لم تنضم بعد إلى معاهدة الحظر الشامل للتجارب النووية، إلى إبداء إرادة سياسية للإقدام على هذه الخطوة في أقرب وقت.

وجاء في بيان للرئيس الروسي، نشره الموقع الالكتروني للكرملين يوم الاثنين 11 أبريل/نيسان: “إن رفض هذه الدول أن تصبح مشاركة كاملة العضوية في هذه المعاهدة، يثير أسفا كبيرا، لاسيما مع الأخذ بعين الاعتبار طموحات بعض تلك الدول للزعامة والحصول على صلاحيات استثنائية في حل المسائل المتعلقة بالأمن العالمي”.

وصدر البيان بمناسبة الذكرى الـ20 لتبني الجمعية العامة للأمم المتحدة المعاهدة. وذكر بوتين في هذا البيان أن روسيا التي صادقت على المعاهدة في العام 2000، تدعم المعاهدة دائما كما أنها تدعم جهود اللجنة التحضيرية لتأسيس منظمة معنية بتطبيقها. وأكد الرئيس أن روسيا تعتبر ضمان دخول المعاهدة حيز التنفيذ، في أقرب وقت ممكن، من مهماتها ذات الأولوية. وأعرب عن أمله في أن يشهد العام الحالي الذي يصادف الذكرى العشرين لتبني المعاهدة، إحراز تقدم إيجابي على هذا المسار.

وأعاد بوتين إلى الأذهان أن هذه المعاهدة، التي تنص على استحداث آلية مهمة لتقييد انتشار الأسلحة النووية، لم تدخل حيز التنفيذ حتى الآن. وذكر بأن مستقبل المعاهدة مرهون بمدى استعداد جميع أعضاء المجتمع الدولي للتقدم نحو إحراز الهدف المعلن المتمثل في إخلاء الكرة الأرضية من الأسلحة النووية.

يذكر أن الجمعية العامة للأمم المتحدة تبنت المعاهدة في 10 سبتمبر/أيلول 1996. ومنذ ذلك الحين، وقعت عليها 183 دولة. لكن المعاهدة لا يمكن أن تدخل حيز التنفيذ قبل أن تصادق عليها الدول الـ44 المذكورة في ملحقها الثاني، وهي الدول التي  شاركت في المفاوضات حول إعدادها، وتملك مفاعلات نووية خاصة بإنتاج الطاقة أو الأبحاث. وحتى الآن،  لم تصادق 8 من تلك الدول على المعاهدة، ومنها الصين ومصر وإيران وإسرائيل والولايات المتحدة (التي وقعت المعاهدة لكنها لم تصادق عليها)، والهند وباكستان وكوريا الشمالية التي رفضت حتى التوقيع على المعاهدة.

وفي العام 2006، تبنت الجمعية العامة قرارا جددت فيه ضرورة التوقيع والمصادقة على المعاهدة في أقرب وقت. وصوتت دولتان فقط ضد القرار وهما الولايات المتحدة وكوريا الشمالية.

Author: Faddi Nassar

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!