مقتل صحفي روسي معارض في منزله


عثرت شرطة سانت بطرسبرغ، على جثة “ديميتري تسيليكين” الصحفي الروسي المعارض، مقتولاً بمنزله.

ودخلت الشرطة إلى منزل الصحفي، بطلب من أقاربه عقب تواريه عن الأنظار لمدة يومين، وفق ما تناولته وسائل إعلام روسية، اليوم الجمعة.

وأفادت وسائل الأعلام، أن الشرطة وجدت على جسد المقتول أثار طعنات سكين، مشيرةً إلى اختفاء جهاز حاسوب وهاتف المحمول لـ”تسيليكين”.

جدير بالذكر أن “فلادمير بريبيلوفسكي”، الصحفي الروسي المعارض وُجدَ ميتًا في منزله هو الآخر، في يناير/ كانون الثاني الماضي، غير أن التحقيقات ذكرت آنذاك أن المعارض الروسي توفي جراء مرض السكري.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!