مقتل 206 فلسطينيا و33 إسرائيليا منذ أكتوبر الماضي


قُتل 206 فلسطينيا، في الضفة الغربية ومدينة القدس وقطاع غزة وأراضي 48 (إسرائيل)، برصاص قوات الجيش والشرطة الإسرائيلية، منذ الأول من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، مقابل مقتل 33 إسرائيليا في هجمات نفذها فلسطينيون، خلال ذات الفترة.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني (غير حكومية)، في بيان إن 206 فلسطينيا قتلوا منذ الأول من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، برصاص الجيش والشرطة الإسرائيلية.

وأشارت الجمعية، أن من بين الضحايا 128 فلسطينيا، قتلوا إثر تنفيذ عمليات “طعن” أو “دهس”، أو اشتباه بذلك.

وذكرت، أن “16512 فلسطينيا أصيبوا في نفس الفترة، في الضفة الغربية والقدس وقطاع غزة، بينهم 1541 بالرصاص الحي، و3248 بالرصاص المطاطي، و11723مصابا بحالات اختناق، إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، والاعتداء بالضرب والدهس”.

وفي المقابل، قُتل 33 إسرائيليا، وأصيب 355 آخرون، في سلسلة هجمات نفذها فلسطينيون منذ بدء “الهبة الشعبية” في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، إضافة إلى مقتل سائح أمريكي في عملية طعن، نفذها فلسطيني في مدينة يافا (وسط)، بتاريخ 8 مارس/آذار الجاري.

وقالت نجمة داود الحمراء، التي تقدم الإسعافات للإسرائيليين، في تقرير حصلت “الأناضول” على نسخة منه، إن “33 إسرائيليا قتلوا، و355 أصيبوا، من بينهم 37 كانت إصاباتهم خطيرة، و9 ما بين متوسطة وخطيرة، و56 إصاباتهم متوسطة، و15 ما بين طفيفة ومتوسطة، والبقية جروحهم طفيفة”.

وأشارت، أن طواقمها قدمت أيضا الإسعافات لأكثر من 123 إسرائيليا أصيبوا بـ”الصدمة”.

وأوضحت أنه، خلال ذات الفترة، نُفذت 95 عملية رشق بالحجارة، و103 “طعن”، و25 عملية “دهس”، و22 إطلاق نار.

ورصدت “الأناضول”، من معطيات نجمة داود الحمراء، مقتل 17 إسرائيليا في عمليات إطلاق نار، و13 في عمليات “طعن”، و2 في عمليتي “دهس”، وواحد قتل نتيجة رشق سيارته بالحجارة.

كما رصدت مقتل 13 إسرائيليا في منطقة القدس، و10 جنوبي الضفة الغربية، و7 في إسرائيل، و3 في وسط الضفة الغربية.

Author: fouad khcheich

Share This Post On

Submit a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Top

Pin It on Pinterest

Share This

مشاركة

شارك هذا المقال مع صديق!